English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 18 / 10 / 2015 1763
التاريخ: 21 / آيار / 2015 م 1940
التاريخ: 22 / 11 / 2015 2186
التاريخ: 26 / كانون الثاني / 2015 1829
مقالات عقائدية

التاريخ: 3 / 12 / 2015 2771
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 3410
التاريخ: 18 / 10 / 2015 2721
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 2942
القائم(عليه السلام)يضع الحجر في مكانه  
  
1805   02:09 مساءً   التاريخ: 3 / آب / 2015 م
المؤلف : الشيخ عباس القمي
الكتاب أو المصدر : منتهى الآمال في تواريخ النبي والآل
الجزء والصفحة : ج2,ص594-595

روى القطب الراوندي عن جعفر بن محمد بن قولويه استاذ الشيخ المفيد (رحمه اللّه) انّه قال: لمّا وصلت بغداد في سنة سبع‏  و ثلاثين و ثلاثمائة للحج و هي السنة التي ردّ القرامطة فيها الحجر إلى مكانه من البيت و هم من الاسماعيلية الملاحدة الذين هدموا الكعبة و اخذوا الحجر الأسود إلى الكوفة نصبوه فيها ثم أرادوا ارجاعه في تلك السنة إلى مكانه اوائل الغيبة الكبرى كان أكبر همّي الظفر بمن ينصب الحجر، لانّه يمضي في اثناء الكتب قصّة أخذه و انّه ينصبه في مكانه الحجة في الزمان كما في زمان الحجاج وضعه زين العابدين (عليه السلام)في مكانه فاستقرّ ؛ فاعتللت علّة صعبة خفت منها على نفسي و لم يتهيّأ لي ما قصدت له فاستنبت المعروف بابن هشام و أعطيته رقعة مختومة أسأل فيها عن مدّة عمري و هل تكون المنيّة في هذه العلّة؟ أم لا؟ و قلت: همّي ايصال هذه الرقعة إلى واضع الحجر في مكانه و أخذ جوابه و إنمّا أندبك لهذا.

قال: فقال المعروف بابن هشام: لمّا حصلت بمكة و عزم على اعادة الحجر بذلت لسدنة البيت جملة تمكّنت معها من الكون بحيث أرى واضع الحجر في مكانه و أقمت معي منهم من يمنع عنّي ازدحام الناس، فكلّما عمد انسان لوضعه اضطرب و لم يستقم ؛ فأقبل غلام أسمر اللون، حسن الوجه، فتناوله و وضعه في مكانه فاستقام كأنّه لم يزل عنه و علت لذلك الأصوات و انصرف خارجا من الباب، فنهضت من مكاني أتبعه و أدفع الناس عنّي يمينا و شمالا حتى ظنّ بي الاختلاط في العقل و الناس يفرجون لي و عيني لا تفارقه حتى انقطع عن الناس، فكنت أسرع السير خلفه و هو يمشي على تؤدة  و لا أدركه ؛ فلمّا حصل بحيث لا أحد يراه غيري وقف و التفت إليّ فقال: هات ما معك، فناولته الرقعة، فقال من غير أن ينظر فيها: قل له لا خوف عليك في هذه العلّة و يكون ما لا بدّ منه بعد ثلاثين سنة .

قال: فوقع عليّ الزمع‏  حتى لم اطق حراكا و تركني و انصرف .

قال أبو القاسم: فأعلمني بهذه الجملة، فلمّا كان سنة سبع و ستين اعتلّ أبو القاسم فأخذ ينظر في أمره و تحصيل جهازه إلى قبره، و كتب وصيّته، و استعمل الجدّ في ذلك .

فقيل له: ما هذا الخوف؟ و نرجو أن يتفضّل اللّه تعالى بالسلامة فما عليك مخوفة، فقال :هذه السنة التي خوفت فيها، فمات في علّته‏ .

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 15745
التاريخ: 8 / 12 / 2015 14521
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 12610
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 12780
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 13307
شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 6602
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 5620
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 5825
التاريخ: 4 / 1 / 2016 5919

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .