المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

بمختلف الألوان
الطُّموحُ هُوَ أنْ يسعى الإنسانُ إلى مَعالي الأمورِ، وترقيةِ حالِهِ إلى حالٍ أفضلَ، والصعودُ مِن مرتبةٍ إلى مرتبةٍ أعلى، وتحقيقُ الأهدافِ المرجوَّةِ. ولتحقيقِ طُموحاتِكَ عليكَ باتّباعِ النصائحِ الآتية: ـ إنَّ الشخصَ الطَّموحَ تكونُ نظرتُهُ للحياةِ أكثرَ إيجابيّةٍ، ويكونُ ذا ثِقَةٍ عاليةٍ... المزيد
أخر المواضيع
الرئيسة / مقالات اجتماعية
ومضات اجتماعية... العَجَل يوجب العثار والتأنّي يوجب الوقار (30)
عدد المقالات : 108
حسن الهاشمي

بات من الواضح ان عامة الناس عندما تتداول العبارات التالية: العجلة من الشيطان والتأني من الرحمن، في العجلة الندامة وفي التأني السلامة، وغيرها من الحكم التي تثني على التأني والتعقل والتشاور وتستهجن العجلة والتهور والاستبداد ـ إنما تقصد بنبذ العجلة في الأمور الدنيوية من قبيل الزواج، الشراء، اصدار الحكم قبل التبين والتثبت في الأخبار، رمي المحصنات، التهكم والتهجم على الآخرين، وغيرها الكثير لما فيها من الندامة والعثار والزلل، أما العجلة في أمور الخير والاحسان والانفاق والجهاد والعبادات والتوبة وغيرها من الأمور الأخروية فإنها مطلوبة بل مستساغة شرعا وعرفا وعقلا لما فيها من خيرات حسان واغلال للشيطان واذعان لأوامر الرحمن المنان.
أبى الله تعالى أن يجري الأمور إلا بأسبابها، فغرس الفسيلة بحاجة الى رعاية وعناية ووقت كاف حتى تصبح شجرة باسقة يانعة مثمرة، ولكي تصبح عالما أنت بحاجة الى طلب العلم والصبر عليه والجد والاجتهاد، ولكي تصبح تاجرا فأنت بحاجة الى صبر وتحمل وسعة صدر وأخلاق، وبعض الأمور العبادية محددة بالوقت كصلاة الصبح من طلوع الفجر الصادق الى طلوع الشمس، وبعضها محددة بالزمان كالصيام الواجب في شهر رمضان خاصة، وبعضها محددة بالمكان كالسعي بين الصفا والمروة في الحج والعمرة، فالعجلة لا تنفع في غرس الفسيلة ولا في طلب العلم ولا في التجارة، وكذلك لا تجدي نفعا في الاتيان بالعبادات في غير وقتها وزمانها ومكانها، وطالما ترنو للنجاح فلابد أن تطرق باب التأني والأناة والتؤدة فإنها ممدوحة في كل شئ إلا في فرص الخير كما أسلفنا.
الإنسان بطبعه خلق عجولا وهلوعا، يحب أن يرى نتيجة عمله بسرعة وعجالة ولكن الله تعالى نهاه عن هذه الخصلة الذميمة بقوله: (خُلِقَ الْإِنسَانُ مِنْ عَجَلٍ ۚ سَأُرِيكُمْ آيَاتِي فَلَا تَسْتَعْجِلُونِ) الأنبياء: 37. وكما قال الشاعر المتنبي: ما كل ما يتمناه المرء يدركه... تجري الرياح بما لا تشتهي السفن، وبالرغم من ذلك ولكي يحصل على مبتغاه من دون منغصات لابد له من الصبر والأناة والالتزام بالتوقيتات الزمانية والمكانية ولاسيما في الأمور العبادية، وإلا لا يمكن أن يحصل من العجلة ونفاذ الصبر وعدم الالتزام بالتوقيتات الا الندامة والخيبة والخسران، ناهيك عن خيبة أمله في الحصول على الأجر والثواب والرضوان الإلهي، عن أبان بن تغلب قال: سمعت أبا عبد الله الصادق عليه السلام يقول: (مع التثبت تكون السلامة، ومع العجلة تكون الندامة، ومن ابتدأ بعمل في غير وقته كان بلوغه في غير حينه) الخصال للشيخ الصدوق ج1 ص100.
عدم استعجال الحكم بمجرد سماع الخبر... رداء يتدثر به الحكماء، وكهف يحتمي به العقلاء، ومهيع يسير فيه النبلاء، لعل المخبر يكون فاسقا أو مغرضا أو كاذبا، فلابد من التأكد والتثبت والبحث والتمحيص قبل اصدار أي حكم، ولكي يكون الحكم أكثر اتزانا وأكثر تصديقا للواقع، ولكي يكون الحكم مطابقا للحق ومجانبا للباطل، ولكي نرفع عن أنفسنا غل الجهالة والندم، فإننا ملزمون ان نبتعد عن التسرع في اتهام الآخرين وقذفهم بالباطل والشرور والعدوان، كم من الناس ظلموا بسبب التسرع في الحكم عليهم؟! ولو ان التثبت كان ساريا في مجتمع ما لم يهلك ولم يظلم أحد فيه، وكان أهله يعيشون عيشة راضية في ود وتآخ وحبور، قال تعالى في هذا المضمار: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ) الحجرات: 6.
المتأني في الأقوال والأفعال يصيب كبد الحقيقة أو يكاد أن يصيبها، والمستعجل في الأقوال والأفعال يوقع نفسه في الشبهات والأخطاء أو يكاد أن يقع فيها، والتجربة العملية تحتم على الإنسان ان ينتهج نهج التأني والتعقل لشق طريقه الى النجاح وحل المشاكل التي تعتوره بكل دراية وتفهم وانشراح، حتى ان معظم الناس حينما تداهمهم المشاكل وتعصف بهم ريح الاختلاف فانهم يذهبون الى المتأني وان كان متوار عن الانظار، ويحجمون عن الذهاب الى المتهور وان كان ذا وجاهة ومنصب وقرار، فالعقلانية مطلوبة على كل حال، لأنها أرفق بحل المشاكل، وأوفر حظا في استيفاء الحقوق، وأسمى في اعطاء كل ذي حق حقه، فالتأني في الافعال يؤمن الخطل والحمق والوقيعة، والتروي في الاقوال يؤمن الزلل والفحش والبذاءة من الكلام.
رجل الدين العامل ورجل القضاء الناجح هو الذي يحاول قدر الامكان حلحلة الأمور لما فيه الخير والصلاح لجميع الأطراف، يحاول أن يقدم مبررات الخير ويؤخر تداعيات الشر، وذلك بإعطاء جرعات تفاؤلية لجميع أطراف النزاع، وهذا يتطلب منه نوعا من الحذاقة والظرافة والاستماع الجيد والتركيز على المشتركات والابتعاد عن الاختلافات، لكي يكون الى التوافق اقرب منه الى التباعد، فالمتأني في اصدار الحكم بهكذا عقلية منفتحة يكون لا محالة راضيا مرضيا لجميع الجهات حتى المتضررة منه، على عكس المتسرع فانه وان كان محقا بيد انه يكون ممجوجا ومكروها حتى عند صاحب الحق في قرارة نفسه، وهذا ما أشار اليه الإمام علي (عليه السلام) بقوله: (تأخير الشر إفادة خير) غرر الحكم للآمدي: 4569.
لا يزال العجل في الأمور الدنيوية يهدم بمعوله جدران المجتمع المتماسك ويكون موجبا للعثار والوقيعة بين أفراده، ولا يزال التأني في الأمور الاجتماعية يرمم ما يهدمه المخربون ويكون موجبا للوقار والشكيمة، يعم خيرهم جميع طبقات المجتمع يرفلون بعيش رغيد وسماحة بين أفراده منقطعة النظير، أما في الأمور الأخروية التي يصب فيها الخير والاحسان على المجتمع صبا صبا هنيئا مريئا، فإنها لا تتحمل الروية والتأخير، بل انها تبلغ ذروتها ومكامن الاستفادة المثلى منها في العجلة والاسراع لما فيها من خير ومغفرة وبركة تعم الجميع، قال الإمام علي (عليه السلام) في هذا الصدد: (ليس من عادة الكرام تأخير الإنعام) غرر الحكم للآمدي: 7489 .
اعضاء معجبون بهذا
جاري التحميل
ثقافية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 7 ساعات
2021/11/30م
كل إنسان واعي ومدرك للحياة يسعى لتقويم ذاته وتهذيبها ، لأن أساس الإنسان يكمن في ذاته. فالشخص الذي يسعى لتطوير ذاته يكون قد أجتاز مرحلة الجهل وتفهم ماله وماعليه ، فما دام الانسان موجود في هذا العالم إذن يجب أن يعرف لماذ تواجد هل يبقى مكتوف الأيدي ويسعى للغذاء والشراب أم يسعى لتقويم ذاته ؟ لكي يصل الى... المزيد
عدد المقالات : 11
عدد الاعجابات بالمقال :1
عدد التعليقات : 0
منذ 1 يوم
2021/11/29م
كشروق يتداخل في اغصان الامل يرسم ملامح الحضارة على تجاعيد العمر بأناقة لون قوس قزح ويتخطين دروب الاطيان بنحت مجسمات التراث على هيئة حب يبث الرضا على جبين التحديات؛ هُنَّ كبرق يؤذن من منارة الأعياد وترانيم كنائس التسامح حيث توقد فيها هالة ثنائية الجمال والابتسامة ومنها يتقد الربيع في خلايا الوعي منذ... المزيد
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 4 ايام
2021/11/26م
من التقاليد الثابتة في زواج المصريين، أن الزوج تقع عليه مسؤولية توفير السكن المناسب الذي يرضي زوجة المستقبل، بينما يتكفل أهل الزوجة بتوفير الاثاث لسكن العروسين، فتصبح قضية الزواج هي علاقة تكاملية بين الزوجين، وتعاون مشترك لبناء مستقبلهما. تختلف هذه التقاليد في المجتمع العراقي، والمسؤولية تقع... المزيد
عدد المقالات : 115
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2021/11/22م
إذا تم عقد الزواج وقام الرجل بما يستلزمه العقد من واجبات وحقوق الزوجية من مهر ومتاع ومسكن بالشروط المعروفة ، ونفقة فلا يحق للزوجة ان تمتنع عن الانتقال الى بيت الزوجية ،لان الرجل من جانبه أتم ما عليه فبقي على المرأة ان تسلم نفسها أذا قبضت معجل مهرها ، واستوفت كامل حقوقها ، ولا يحق لها ان تمتنع بسب المهر... المزيد
عدد المقالات : 74
أدبية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ يومين
2021/11/28م
حسن الهاشمي تمهلي رويدا لا ترحلي عني... يا مدى الشوق المسافر في دمي... ما زلت عمرا عائما يعدو... بلا بوصلة ولا منارة... في أعين الكثير... ولكنك صرت جعبة تفيض بحكايات وعبر وعظات... هم أرادوك خطيئة وليتهم عرفوك حقا بانك غنيمة... تمهلي قليلاً… فليس من يسابق الريح مثلك بلا قصيد… وليس في الماء سواكي يغازل... المزيد
عدد المقالات : 108
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 6 ايام
2021/11/24م
بقلم /مجاهد منعثر منشد الروائي العراقي/ رحمن خضير أكمل دراسته الثانوية في قضاء الشطرة, تخرج في كلية التربية قسم اللغة العربية في أوج عرس بغداد الثقافي , وعمل مدرسا في العراق, هاجر إلى الجزائر فعمل في مدارسها الثانوية, ثم انتقل إلى المغرب وعمل مدرسا في ثانوياتها لعشر سنوات, هاجر مع زوجته المغربية إلى... المزيد
عدد المقالات : 294
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2021/11/22م
حسن الهاشمي أكاد أجزم ان الحياة بحلوها ومرها بغثها وغثيثها بقضها وقضيضها بسقمها وسليمها تمضي علينا وتأخذ منا تلك المآخذ علّنا نطأطأ لأقدارنا خاضعين، ولكن الكثير منّا يدقّ سمفونيته غير عابئ بما يحدث حوله، نعم انه مهوس بألحانها لما فيها من تنويع وادمان، يردد ما يردده العازفون وينساق مع جوقتهم بكل... المزيد
عدد المقالات : 108
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2021/11/21م
بعد يوم شاق جلس على أريكته كالمعتاد وبيده كوب من الشاي ... نظر الى زوايا البيت القديم يتفحص ما بقي منه ... إلتفت الى إحدى الزوايا وأطال النظر اليها ... أغرورقت عيناه بالدموع ... هاجت مواجعه المتجددة كل يوم فهنا كانت تجلس روحه وحبيبته الأبدية ... للحظة تخيل أنها تجسدت أمامه كأنها حاضرة عنده ... أخذ يحدّق... المزيد
عدد المقالات : 37
علمية
الإيرادات العامة هي الموارد المالية التي تُحصّلها الحكومة وتحصل عليها من المجتمع وتودعها في خزانتها العامة ، وتستخدمها في تمويل الإنفاق العام بهدف إشباع الحاجات العامة للمجتمع. وتنقسم إلى نوعين : أولاً: إيرادات اقتصادية : هي إيرادات تحصل... المزيد
يتوقف او يعتمد مصير المجرات على مصير الكون حيث هناك ثلاثة افكار أساسية يجب تدبرها، ومع أن بعض العلماء خرجوا علينا بالكثير من هذه الأفكار الأساسية، فإن هذه الفروق الدقيقة لا تغير من الافكار الثلاثة لمصير المجرات. الفكرة الأولى هو أن الكون سيواصل... المزيد
نباتات التنسيق الداخلي هي نباتات لها قدرة خاصة على النمو تحت الظروف داخل المنازل وهي نباتات اما ورقية (تزرع من اجل النمو الخضري) او نباتات مزهرة (تزرع من اجل النمو الزهري) ويتم زراعة هذه النباتات في اوعية خاصة على هيئة نبات واحد او عدة نباتات من نوع... المزيد
آخر الأعضاء المسجلين

آخر التعليقات
إستعمالات الأرض الحضرية
ياسر الكعبي
2021/10/03م     
إستعمالات الأرض الحضرية
ياسر الكعبي
2021/10/03م     
إستعمالات الأرض الحضرية
ياسر الكعبي
2021/10/03م     
اخترنا لكم
صالح لفتة
2021/11/18
لا يخفى على أحد مقدار الاختلاف والتمزق في مواقع التواصل الاجتماعي في كل مسألة أو قضية أو رأي وهذا الاختلاف يصل إلى تبادل الشتائم والسباب...
المزيد

صورة مختارة
رشفات
الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام)
2021/11/18
( يَا ابْنَ آدَمَ إِذَا رَأَيْتَ رَبَّكَ سُبْحَانَهُ يُتَابِعُ عَلَيْكَ نِعَمَهُ وَأَنْتَ تَعْصِيهِ فَاحْذَرْهُ )
المزيد

الموسوعة المعرفية الشاملة
www.almerja.com