المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في هذا القسم 11856 موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



علم الأنبياء والأولياء بالغيب  
  
2878   03:12 مساءاً   التاريخ: 29 / 3 / 2016
المؤلف : الشيخ محسن قراءتي
الكتاب أو المصدر : دقائق مع القرآن
الجزء والصفحة : ص 77-78.
القسم : القرآن الكريم وعلومه / العقائد في القرآن / مقالات عقائدية عامة /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 2 / 12 / 2015 2957
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 4805
التاريخ: 21 / 12 / 2015 2934
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 4710

قال تعالى : {قُلْ لَا أَمْلِكُ لِنَفْسِي نَفْعًا وَلَا ضَرًّا إِلَّا مَا شَاءَ اللَّهُ وَلَوْ كُنْتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لَاسْتَكْثَرْتُ مِنَ الْخَيْرِ وَمَا مَسَّنِيَ السُّوءُ إِنْ أَنَا إِلَّا نَذِيرٌ وَبَشِيرٌ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ} [الأعراف : 188] .

- جاء في القرآن الكريم والروايات مجموعة من المطالب التي تشير الى أن الأنبياء والأولياء كانوا يعلمون الغيب ، ثم إن هناك آيات وروايات أخرى تشير الى أنهم لا يعلمون الغيب ، ومن تلك الآيات ما نلحظه في هذه الآية التي تشير الى ذلك ! ويمكن الجمع بين هاتين المجموعتين من الآيات والروايات بعدة صور :

أ) عندما يقول إن الأنبياء والأولياء لا يعلمون الغيب ، فالمراد منه أن هؤلاء العظماء لا يعلمون الغيب ذاتياً ، وأما عندما يقول إنهم يعلمون الغيب فالمقصود منه أنهم يعلمونه الغيب ذاتيا ، وأما عندما يقول إنهم يعلمون الغيب ، فالمراد منه أن هؤلاء العظماء لا يعلمون الغيب ذاتياً ، وأما عندما يقول إنهم يعلمون الغيب فالمقصود منه أنهم يعلمونه بإلهام الله تعالى ووحيه ، كما نقول : لا يوجد نفط في المدينة الفلانية ومرادنا أن تلك الأرض لا ينبع منها النفط ، أي ليس فيها نفط ذاتياً ، ومرادنا من أن فيها نفطاً أي إن النفط يصل إليها بالأنابيب والحاملات والسفن والقطارات .

ب) العلم بالغيب عن نوعين ، والأنبياء يعلمون القسم الأكثر منه ، ونظير ذلك الأخبار التي أطلق عليها القرآن (الغيب) وهي أوحيت لنبي الإسلام (صلى الله عليه وآله) : {تِلْكَ مِنْ أَنْبَاءِ الْغَيْبِ نُوحِيهَا إِلَيْكَ ...} [هود : 49] ، وهناك قسم آخر خاص بالله تعالى وليس لأحد الاطلاع عليه ، كزمان قيام القيامة .

إذن الذي لا يعلمونه من الغيب هو القسم الخاص بالله تعالى ، وأما الذي يعلمون منه فهو القسم الآخر .

ج) إن مخاطبي أولئك العظماء كانوا مختلفين ، فبعضهم كان من أهل الغلوّ والمبالغة فكان الأئمة يظهرون لأمثال هؤلاء أنهم لم يكونوا يعلمون الغيب لئلا يغالوا فيهم ، وكان هناك من هو ناقص في معرفة أولئك العظام فكان النبي والأئمة (عليهم الصلاة والسلام) يظهرون لأمثال هؤلاء بعضاً من علم الغيب .

د) إن المراد من عدم العلم بالغيب ، عدم الحضور الذهني ، ولكن – وكما جاء في الروايات – أن الأئمة (عليهم السلام) يسطع لهم عمود من نور فيطّلعون به على كل شيء ، ومثال ذلك الإنسان الذي يقول : أنا لا أعلم رقم هاتف فلان ، ولكنه يملك دليل هواتف فيمكنه بمراجعته إن يعلم جميع الأرقام التي يريد .

هـ) إن العلم بالغيب ليس دليلاً على الكمال مطلقاً ، بل ربما يكون في بعض الأحيان دليلاً على النقص ، مثلاً عندما نام الإمام علي (عليه السلام) في فراش الرسول (صلى الله عليه وآله) ، فلو كان عنده علم بأن ذلك ليس فيه خطر على حياته لما كان ذلك الفعل كمالاً له (عليه السلام) ؛ لأن الجميع مستعد للنوم في مكان النبي في هذه الصورة ، فكان الكمال هنا بعدم العلم بالغيب .

و) إن الله تعالى لا يُطلع الأئمة (عليهم السلام) بعلم الغيب لو كان فيه نفعهم وضررهم ، نظير ذلك هذه الآية مورد البحث ، ولكن في الموارد التي يكون فيها الهدف من علم الغيب إرشاد وهدايتهم فإن الله تعالى يُطلع الأئمة عليه ، كما قال عيسى (عليه السلام) لأصحابه : لي أن أخبركم بما تدّخرون في بيوتكم ، {... وَأُنَبِّئُكُمْ بِمَا تَأْكُلُونَ وَمَا تَدَّخِرُونَ فِي بُيُوتِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ} [آل عمران : 49] .

- وقيل إن أهل مكة قالوا : يا محمد ألا يخبرك ربّك بالسعر الرخيص قبل أن يغلو فتشتريه فتربح فيه ، وبالأرض التي تريد أن تجدب فنرتحل منها الى أرض قد أخصبت ، فأنزل الله هذه الآية (1) .

________________

1. ينظر تفسير الأمثل ، ج2 ، ص 285 .




وهو تفسير الآيات القرآنية على أساس الترتيب الزماني للآيات ، واعتبار الهجرة حدّاً زمنيّاً فاصلاً بين مرحلتين ، فكلُّ آيةٍ نزلت قبل الهجرة تُعتبر مكّيّة ، وكلّ آيةٍ نزلت بعد الهجرة فهي مدنيّة وإن كان مكان نزولها (مكّة) ، كالآيات التي نزلت على النبي حين كان في مكّة وقت الفتح ، فالمقياس هو الناحية الزمنيّة لا المكانيّة .

- المحكم هو الآيات التي معناها المقصود واضح لا يشتبه بالمعنى غير المقصود ، فيجب الايمان بمثل هذه الآيات والعمل بها.
- المتشابه هو الآيات التي لا تقصد ظواهرها ، ومعناها الحقيقي الذي يعبر عنه بـ«التأويل» لا يعلمه الا الله تعالى فيجب الايمان بمثل هذه الآيات ولكن لا يعمل بها.

النسخ في اللغة والقاموس هو بمعنى الإزالة والتغيير والتبديل والتحوير وابطال الشي‏ء ورفعه واقامة شي‏ء مقام شي‏ء، فيقال نسخت الشمس الظل : أي ازالته.
وتعريفه هو رفع حكم شرعي سابق بنص شرعي لا حق مع التراخي والزمان بينهما ، أي يكون بين الناسخ والمنسوخ زمن يكون المنسوخ ثابتا وملزما بحيث لو لم يكن النص الناسخ لاستمر العمل بالسابق وكان حكمه قائما .
وباختصار النسخ هو رفع الحكم الشرعي بخطاب قطعي للدلالة ومتأخر عنه أو هو بيان انتهاء امده والنسخ «جائز عقلا وواقع سمعا في شرائع ينسخ اللاحق منها السابق وفي شريعة واحدة» .



بوتيرةٍ متصاعدة في أجزائه الثلاثة: أعمالٌ متواصلة ونسب إنجازٍ متقدّمة لمشروع بناية الحياة الخامسة في بغداد
(قراءةٌ في كتاب) برنامجٌ يتحدّى جائحة كورونا وتُقام جلساته النقاشيّة الثقافيّة افتراضيّاً
معاونُ الأمين العام للعتبة العبّاسية المقدّسة يوجّه بدعم وحدات الإغاثة في أنشطتها ضدّ الجائحة
المرحلةُ الأولى من مشروع بناية الحياة السابعة في بابل تصل الى مراحلها النهائيّة