المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

علم الكيمياء
عدد المواضيع في هذا القسم 10442 موضوعاً
علم الكيمياء
الكيمياء التحليلية
الكيمياء الحياتية
الكيمياء العضوية
الكيمياء الفيزيائية
الكيمياء اللاعضوية
مواضيع اخرى في الكيمياء
الكيمياء الصناعية

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر
العصبية.. المذمومة والممدوحة
2024-05-30
خطورة الغيبة وعقاب المستغيب
2024-05-30
الفرق بين الغضب والشجاعة
2024-05-30
الملائكة لا يستكبرون عن العبادة
2024-05-30
{واذكر ربك في نفسك تضرعا}
2024-05-30
الانصات والاستماع لقراءة القران
2024-05-30

الأفعال التي تنصب مفعولين
23-12-2014
صيغ المبالغة
18-02-2015
الجملة الإنشائية وأقسامها
26-03-2015
اولاد الامام الحسين (عليه السلام)
3-04-2015
معاني صيغ الزيادة
17-02-2015
انواع التمور في العراق
27-5-2016


التهاب محيط الاسنان والامراض الوعائية القلبية  
  
261   08:20 صباحاً   التاريخ: 2024-04-15
المؤلف : شيرين فاروق شاكر التكريتي
الكتاب أو المصدر : دراسة بعض المتغيرات البايوكيميائية لمرضى القلب والسكري وعلاقتها بأمراض اللثة
الجزء والصفحة : ص 21
القسم : علم الكيمياء / الكيمياء الحياتية / مواضيع عامة في الكيمياء الحياتية /

تؤثر امراض اللثة في صحة الانسان اذ تؤدي الى اضطرابات صحية خطيرة ومضاعفات عديدة وذلك لارتباط التهابات اللثة بامراض مزمنة كالسكري وامراض القلب (1) اذ تعد امراض اللثة من عوامل الخطورة في الاصابات القلبية والسكتات الدماغية الى جنب عوامل الخطورة الاخرى كالتدخين وزيادة الوزن وارتفاع الكولستيرول  والعمر والجنس وذلك لان التغيرات التي تطال نسبة الكولستيرول في الدم لدى المرضى بالالتهابات اللثة المزمنة كبيرة لارتفاع مستويات (LDL-C)  وهو من انواع الكولستيرول الضار بالشرايين والامراض القلبية يؤدي الى زيادة تتجاوز ستة اضعاف في عرضة اصابتهم بامراض شرايين القلب والدماغ فضلا عن تاثير امراض اللثة في  TGومن ثم تأثيرها في توزيع الدهون بالجسم وزيادة تفاعلات الاكسدة و زيادة انتاج الجذور الحرة والاكسدة الفوقية للدهون(2) (3) ان حالات التهاب دواعم الاسنان توثر في عملية التصلب العصيدي وتزيد من المتغيرات لوقف تدفق الدم ومتغيرات الخثرة الدموية والتي تؤثر في الامراض الوعائية كالمرض القلبي التاجي والسكتات الدماغية (4) وذلك لان عامل تخثر الدم (الفيبروجين) مهم في عملية التخثر ولكن المستويات المرتفعه منه تزيد من لزوجة بلازما الدم وبذلك تزيد من احتمالية التخثر وهذا مايحصل من مرضى التهاب دواعم الاسنان الذين تظهر لديهم مستويات عالية من عامل التخثر (5) (6) يواجه مريض الاسنان ازاء مرض القلب الصمامي ثلاثه مخاطر اساسية وهي فشل قلبي ,ولا انتظام في دقات القلب والتهاب باطن القلب المعدي (7)

--------------------------------------------------------------------------

1. Kongstad J; Hvidtfeldt UA , Gronbaekm , Stoltzek , Holmst rupp . (2009) :The relationship between body mass index and perio dontitis in the Copenhagen City heart study . J periodoutol; 80: 1246-1253

2. Saxlin T , Suominen – Taipale L , Kattainen A, A arniemi J , Knuuttila M, ylostalo P. (2008) :Association between serum lipid levels and periodontal infection . J Clin periodontal; 35:1040-1047

3. Ryan T. Demmer , PhD ; Moise Desvarieux , MD: (2009) :periodontal infectios and Cardiovascular disease : The heart of the Matter. Jan Dent Assoc ; 137 ; 145 – 205

4. Schaefer As , Richter  GM , Groessner – Schreiber B; (2009) : Identification of a shared genetic succeptibility locus of Corona hy heart disease and periodontitis . Plos Genet .; 5:e100378

5. Bahekar AA , Singh S, Sahas , (2007) :The prevalence and incidence of Coronary heart disease is sig nificantly increase in periodontitis : a meta amalysis  . An Heart .; 154 :830 -837

6. Briggs JE, Mckeownpp , Crawford VLS , (2006) : Angiograph ically Confirmed Coronary heart disease and periodontal disease in midde –aged Males  . J periodontal; 77 : 95-102

7. Ridker pm , Silver town JD. Inflammation , C. (2008) : reactive protein , and atherothrombosis  .J.peridontol  ; 79 ; 1544-1551

 




هي أحد فروع علم الكيمياء. ويدرس بنية وخواص وتفاعلات المركبات والمواد العضوية، أي المواد التي تحتوي على عناصر الكربون والهيدروجين والاوكسجين والنتروجين واحيانا الكبريت (كل ما يحتويه تركيب جسم الكائن الحي مثلا البروتين يحوي تلك العناصر). وكذلك دراسة البنية تتضمن استخدام المطيافية (مثل رنين مغناطيسي نووي) ومطيافية الكتلة والطرق الفيزيائية والكيميائية الأخرى لتحديد التركيب الكيميائي والصيغة الكيميائية للمركبات العضوية. إلى عناصر أخرى و تشمل:- كيمياء عضوية فلزية و كيمياء عضوية لا فلزية.


إن هذا العلم متشعب و متفرع و له علاقة بعلوم أخرى كثيرة ويعرف بكيمياء الكائنات الحية على اختلاف أنواعها عن طريق دراسة المكونات الخلوية لهذه الكائنات من حيث التراكيب الكيميائية لهذه المكونات ومناطق تواجدها ووظائفها الحيوية فضلا عن دراسة التفاعلات الحيوية المختلفة التي تحدث داخل هذه الخلايا الحية من حيث البناء والتخليق، أو من حيث الهدم وإنتاج الطاقة .


علم يقوم على دراسة خواص وبناء مختلف المواد والجسيمات التي تتكون منها هذه المواد وذلك تبعا لتركيبها وبنائها الكيميائيين وللظروف التي توجد فيها وعلى دراسة التفاعلات الكيميائية والاشكال الأخرى من التأثير المتبادل بين المواد تبعا لتركيبها الكيميائي وبنائها ، وللظروف الفيزيائية التي تحدث فيها هذه التفاعلات. يعود نشوء الكيمياء الفيزيائية إلى منتصف القرن الثامن عشر . فقد أدت المعلومات التي تجمعت حتى تلك الفترة في فرعي الفيزياء والكيمياء إلى فصل الكيمياء الفيزيائية كمادة علمية مستقلة ، كما ساعدت على تطورها فيما بعد .