المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية
Untitled Document
أبحث في الأخبار


الكشف عن عامل مهمل يزيد من خطر الإصابة باحتشاء عضلة القلب


  

665       02:00 صباحاً       التاريخ:              المصدر: arabic.rt.
وفقا لأخصائي أمراض القلب سيت باوم، يتغاضى الكثيرون عن ارتفاع مستوى البروتين الدهني (a) مع أنه إحدى العلامات التحذيرية المهمة عند تقييم خطر الإصابة بأمراض القلب.

ويشير الأخصائي في حديث لقناة Fox News إلى أن البروتين الدهني (a) هو بروتين معقد ينقل الكوليسترول في الجسم، كلما ارتفع مستواه، زاد احتمال تراكم الكولسترول في الأوعية الدموية، ما يزيد من خطر الإصابة بنوبة قلبية أو جلطة دماغية. 
ويقول: "يحتوي البروتين الدهني (a) على جزيئات يؤدي ارتفاع تركيزها إلى الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية".
ووفقا له، يسبب ارتفاع تركيز هذا البروتين المعقد في الجسم تصلب الشرايين، وزيادة خطر جلطات الدم، والالتهابات، وهو جانب مهم من تطور "لويحات" الكوليسترول وخطر الإصابة باحتشاء عضلة القلب.
ويضيف: "نحن نسميه تهديداً ثلاثياً"، مشيراً إلى أن 20 بالمئة من سكان الولايات المتحدة معرضون لخطر البروتين الدهني (a) وهذا "عدد كبير جداً". ومع ذلك، لا يعرف سوى القليل من الناس مستواه في أجسادهم.
ويوصي الأخصائي بإجراء تحليل دم لمعرفة مستوى البروتين الدهني (a) وخاصة الأشخاص الذين يعانون من تغير حالتهم الصحية. لأنه من الصعب التحكم بمستوى هذا البروتين المعقد بمساعدة عوامل نمط الحياة.
المصدر: نوفوستي 


 


Untitled Document
أقلام بمختلف الألوان
جوائز مسابقة كنز المعرفة لشهر آذار 2024
منتظر جعفر الموسوي
الموازنة العامة : أدوارها وأنواعها ومراحلها
حسن السعدي
فهم المجال المغناطيسي الأرضي: الغموض والأهمية
عبد الهادي حسني
إنسان أو..؟!
أقلام بمختلف الألوان
جوائز مسابقة كنز المعرفة لشهر آذار 2024
د. فاضل حسن شريف
تسميات الآيات القرآنية (آية التجارة المالية) (ح 1)
وائل الوائلي
العطر النبوي
د. فاضل حسن شريف
كلمات في آيات قرآنية ليس معناها الدارج (جيوبهن)
حسن الهاشمي
العيد يوم الجوائز لا تجعلوه يوم الجنائز
حسن السعدي
المجال المغناطيسي الأرضي
ياسين فؤاد الشريفي
حمورابي إرادة العدل والتوازن
أقلام بمختلف الألوان
جوائز مسابقة كنز المعرفة لشهر آذار 2024
د. فاضل حسن شريف
اشارات الامام علي عليه السلام عن سورة الأعراف (ح 1)
حسن الهاشمي
اللذة الحقيقية تكمن في ذكر هادم اللذات