المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

علم الفيزياء
عدد المواضيع في هذا القسم 6753 موضوعاً
الفيزياء الكلاسيكية
الفيزياء الحديثة
الفيزياء والعلوم الأخرى
مواضيع عامة في الفيزياء

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



صلاح الدين قاضي زادة  
  
595   02:31 مساءاً   التاريخ: 6 / 6 / 2016
المؤلف : الدكتور علي عبد الله الدفاع
الكتاب أو المصدر : رواد علم الفلك في الحضارة العربية والإسلامية
الجزء والصفحة : ص 122
القسم : علم الفيزياء / الفيزياء الحديثة / علم الفلك / تاريخ وعلماء علم الفلك /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 2 / 6 / 2016 2894
التاريخ: 2 / 6 / 2016 2381
التاريخ: 1 / 6 / 2016 468
التاريخ: 1 / 6 / 2016 1361

صلاح الدين قاضي زادة

هو موسى بن محمد بن القاضي محمود الرومي، المعروف باسم صلاح الدين قاضي زادة، يعتقد بعض مؤرخي العلوم ان قاضي زادة من اصل اغريقي، وهذا سبب تسميته بالرومي، ولد في النصف الأخير من القرن الثامن للهجرة (القرن الرابع عشر الميلادي) ببروسة المدينة الجميلة التي تقع قرب بحر مرمرة غرب تركيا، وكانت اول عاصمة للدولة العثمانية قبل نقلها الى مدينة إدرنة ثم الى القسطنطينية (إسطنبول اليوم) وتوفي سنة 940هـ (1436م).

تلقى قاضي زادة تعليمه الأساسي في بروسة، والف فيها رسالة الحساب عام 785هـ، فنصحه علماء بروسة بالاتصال بجهابذة علم الرياضيات والفلك في العالم الإسلامي، فقرر في أواخر القرن الثامن الهجري (الرابع عشر الميلادي) السفر الى خراسان وما وراء النهر، ولكن عائلته كانت متخوفة من هذه الرحلة الطويلة، فسارعت احدى شقيقاته الى وضع بعض مجوهراتها بين صفحات كتبه التي رغب ان يأخذها معه.

بعد عودة قاضي زادة من رحلته لخراسان وما وراء النهر ذاع صيته بين معاصريه بعلمي الرياضيات والفلك، حتى صار من العلماء المعتمدين في عصره في هذين الحقلين فعهد اليه سلطان سمرقند اولغ بك اكمال مرصد سمرقند الذي بدا بناءه غياث الدين جمشيد الكاشي (توفي 839هـ)، ولكنه توفي قبل الانتهاء من بنائه، فاتمه تلميذه النجيب على القوشجي الذي اسند اليه اولغ بك إدارة مرصد سمرقند.

اشتهر قاضي زادة بن معاصريه باحترامه للأساتذة وطلاب العلم وحفاظه على كرامتهم، بل كان لا يقبل ابدا أي اعتداء عليهم، وكان يدعو الى استقلال الأساتذة عن أي ضغط من ولاة الامر او غيرهم، كان قاضي زادة زاهدا في حطام الدنيا، فكان يشتغل للعلم لا لغيره.

في سنة 824هـ (1421م) أسس اولغ بك جامعة تشبه احدى الجامعات التكنولوجية في العالم المعاصر، وعين قاضي زادة اول مدير لها، لقد بنيت هذه الجامعة على شكل مربع في كل ضلع من اضلاعه قاعة للمحاضرات عهد بها الى مدرس خاص، كان قاضي زادة يعطي محاضرات عامة في الرياضيات والفلك للطلاب والمدرسين معا في احداهم. ولقد لازم قاضي زادة اولغ بك وتحدث اليه عن العلم والعلماء، ومكانة العالم في المجتمعات المتقدمة، ولا غرو اذا كان طالب العلم من ولاة الامر، فان هذا يرفع من مكانته في الدنيا والآخرة، فاستطاع قاضي زادة اقناع اولغ بك بان يقدم خدمات للعلم والعلماء وذلك ببناء عدة مراصد ومكتبات وجامعات، وأخيرا صار اولغ بك يأخذ العلم على يد قاضي زادة وبالفعل صار اولغ بك يحضر منتظما محاضرات الأستاذ الكبير قاضي زادة، وأخيرا الف اولغ بك مع استاذه قاضي زادة جداول فلكية عظيمة عرفت باسم (زيج اولغ بك).

وقد اعطى قاضي زادة تعريفا مختصرا لعلم الفلك يدل على مقدرته الفريدة النظير على التعبير، وهذا التعريف هو (ان علم الفلك هو ذلك العلم الذي يبحث عن أحوال الاجرام البسيطة العلوية والسفلية من حيث الكمية والكيفية والوصفية والحركة اللازمة لها، وما يلزم منها)، وبقي هذا التعريف متداولا عبر التاريخ.

خالف قاضي زادة المنجمين، وأوضح ف يكل مناسبة ان نظرياتهم كاذبة وخرافية، لذا تعرض قاضي زادة، لبعض الاهانات والتجريح، لانه لم يأخذ بأقوال المنجمين، فتجرأوا وقتلوه، ونسي هؤلاء الذئاب انهم عندما قتلوا العالم افاضل قاضي زادة، لم يتمكنوا من قتل أفكاره النيرة التي بقيت في مؤلفاته المتعددة.

ولو نظرنا الى ما خلفه علماء العرب والمسلمين في علم الفلك لوجدنا معظمهم كان مهتما بالناحية التطبيقية، ولكن قاضي زادة اهتم اهتماما بالغا في صياغة القوانين الأساسية في علم الفلك بغض النظر عن التطبيق، لذا فقد لجا الى تبسيط بعض القوانين الفلكية بالبراهين لجعلها سهلة الفهم وميسورة لتلاميذه.

ومحاولة تبسيط البراهين مهمة تربوية علمية لا يمكن لشخص ان يقوم بها الا اذا كان ملما بخلفيات الموضوع الماما تاما، وهذا كله راجع لشهرة قاضي زادة في وقته وتمحيصه للحقائق الرياضية والفلكية، بل زاد على التدقيق البراهين الرياضية والأدلة

 الفلكية، لذا يتضح لنا جليا ان منهج قاضي زادة يجمع بين التفكير الرياضي والتجربة التطبيقية.

وخلاصة القول: كان اولغ بك مشغولا بين الحكم والعلم، فقد كان طوال المدة التي قضاها حاكما لسمرقند منهمكا في ارصاده مع العالم الكبير في الفلك والرياضيات قاضي زادة، على الرغم من ان بعض الامراء كانوا يحاولون ازعاج اولغ بك بالتعدي على حدود بلده، ولولا هذه المضايقات لتطورت جميع فروع المعرفة في سمرقند اكثر مما وصلت، ولكانت النتائج العلمية اعمق وثمار المواهب افضل.

وقد كان مما ترتب على علاقة قاضي زادة بالسلطان اولغ بك انه كان صاحب الراي عنده، فقد درس قاضي زادة النجوم وحركاتها، ثم راقب بكل ازدياد القمر ونقصانه ليلة بعد ليلة، كما راقب ميل الشمس، وكانت هذه الموضوعات تهم اولغ بك كثيرا فالف السلطان نفسه بالاشتراك مع قاضي زادة جداول فلكية بين فيها حركة كل كوكب وموقع الكواكب في افلاكها، ومعرفة تواريخ الشهور والأيام والتقاويم المختلفة.

جمع قاضي زادة في جامعة سمرقند من جميع انحاء العالم جماعة من كبار الحكماء وأصحاب العقول النيرة، لتدريس ولتدارس النظريات الجديدة في علمي الرياضيات والفلك، وقد استنبط قاضي زادة براهين جديدة للمسائل الفلكية، كما حاول ان يوضح بعض النظريات المستعصية بالشرح الوافي والكفيل بجعل طالب العلم يفهمها.

ونجاح قاضي زاده العلمي نتيجة واضحة للتعاون المثمر بينه وبين الحاكم اولغ بك المحب للعلم وطلابه، فكان الاحترام المتبادل والتعاون المشترك الذي أدى الى تقدم العلم وتقدم البلاد آنذاك.




هو مجموعة نظريات فيزيائية ظهرت في القرن العشرين، الهدف منها تفسير عدة ظواهر تختص بالجسيمات والذرة ، وقد قامت هذه النظريات بدمج الخاصية الموجية بالخاصية الجسيمية، مكونة ما يعرف بازدواجية الموجة والجسيم. ونظرا لأهميّة الكم في بناء ميكانيكا الكم ، يعود سبب تسميتها ، وهو ما يعرف بأنه مصطلح فيزيائي ، استخدم لوصف الكمية الأصغر من الطاقة التي يمكن أن يتم تبادلها فيما بين الجسيمات.



جاءت تسمية كلمة ليزر LASER من الأحرف الأولى لفكرة عمل الليزر والمتمثلة في الجملة التالية: Light Amplification by Stimulated Emission of Radiation وتعني تضخيم الضوء Light Amplification بواسطة الانبعاث المحفز Stimulated Emission للإشعاع الكهرومغناطيسي.Radiation وقد تنبأ بوجود الليزر العالم البرت انشتاين في 1917 حيث وضع الأساس النظري لعملية الانبعاث المحفز .stimulated emission



الفيزياء النووية هي أحد أقسام علم الفيزياء الذي يهتم بدراسة نواة الذرة التي تحوي البروتونات والنيوترونات والترابط فيما بينهما, بالإضافة إلى تفسير وتصنيف خصائص النواة.يظن الكثير أن الفيزياء النووية ظهرت مع بداية الفيزياء الحديثة ولكن في الحقيقة أنها ظهرت منذ اكتشاف الذرة و لكنها بدأت تتضح أكثر مع بداية ظهور عصر الفيزياء الحديثة. أصبحت الفيزياء النووية في هذه الأيام ضرورة من ضروريات العالم المتطور.




بوتيرةٍ متصاعدة في أجزائه الثلاثة: أعمالٌ متواصلة ونسب إنجازٍ متقدّمة لمشروع بناية الحياة الخامسة في بغداد
(قراءةٌ في كتاب) برنامجٌ يتحدّى جائحة كورونا وتُقام جلساته النقاشيّة الثقافيّة افتراضيّاً
معاونُ الأمين العام للعتبة العبّاسية المقدّسة يوجّه بدعم وحدات الإغاثة في أنشطتها ضدّ الجائحة
المرحلةُ الأولى من مشروع بناية الحياة السابعة في بابل تصل الى مراحلها النهائيّة