المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية


Untitled Document
أبحث عن شيء أخر

الأفعال التي تنصب مفعولين
23-12-2014
صيغ المبالغة
18-02-2015
الجملة الإنشائية وأقسامها
26-03-2015
اولاد الامام الحسين (عليه السلام)
3-04-2015
معاني صيغ الزيادة
17-02-2015
انواع التمور في العراق
27-5-2016


تخطيط الشخصية وأساليب دراستها  
  
702   09:26 صباحاً   التاريخ: 2023-03-26
المؤلف : د. محمد أيوب شحيمي
الكتاب أو المصدر : مشاكل الاطفال...! كيف نفهمها؟
الجزء والصفحة : ص305 ــ 306
القسم : الاسرة و المجتمع / معلومات عامة /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 2023-06-26 976
التاريخ: 29-1-2023 668
التاريخ: 31-1-2023 870
التاريخ: 12/10/2022 1266

هناك ثلاث عوامل أساسية تدخل في تخطيط الشخصية:

1- العوامل الجسمية: وتشتمل على:

أ- الحالة الصحية العامة.

ب- القدرة أو العجز.

2- العوامل النفسية: وتشتمل على:

أ - العوامل المعرفية وهذه بدورها تقسم إلى عوامل موروثة كالذكاء، وعوامل مكتسبة.

ب - العوامل المزاجية: وهي أيضاً موروثة ومكتسبة.

3- العوامل الاجتماعية، وتقسم إلى قسمين:

أ- داخل المنزل (حالة اقتصادية، وضع تربوي، وثقافي).

ب- خارج المنزل (كطريقة تمضية وقت الفراغ، الأصدقاء، العمل).

هذا التخطيط الذي يجب ان يعرفه المدرسون والآباء، فعلى ضوئه يمكنهم بناء شخصيات أطفالهم أو توجيهها في مسارها السليم ونذكر بأن رجال التحليل النفسي أعادوا معظم العقد النفسية إلى الطفولة المبكرة، في تكوينها وفي تطورها ودرجة حدتها، وهي التي تتسبب في غالب الأحيان بالاضطرابات النفسية والعقلية وأنواعها المختلفة. ومن طريف ما يروى في هذا المجال أن ضابطاً إنجليزياً كان يهرب من خندقه في الخطوط الخلفية إلى الأمام في مواجهة العدو. وهذا بطبيعة الحال ما يعرضه لخطر أكبر. وقد تبين بالتحليل النفسي أن أمه كانت تقاصصه بحبسه في غرفة صغيرة مظلمة شبيهة بالخندق (الملجأ)، المخصص لضباط القيادة في العمليات العسكرية.

أساليب دراسة وتقويم الشخصية:

الشخصية تنظيم معقد، لذلك فدراستها عملية معقدة. ومعظم أساليب دراسة الشخصية التي تم التوصل إليها لا تتناولها من حيث هي ككل. إنما تتناول تكوينات متفرعة عن الكل.

ومن الطرق المستخدمة في دراسة الشخصية:

1ـ طريقة الملاحظة.

2- مقاييس التقدير المتدرجة.

3- الاستفتاءات والقوائم.

4- اختبارات الشخصية بمختلف أنواعها.

5- طريقة المقابلة الشخصية. 




احدى اهم الغرائز التي جعلها الله في الانسان بل الكائنات كلها هي غريزة الابوة في الرجل والامومة في المرأة ، وتتجلى في حبهم ورعايتهم وادارة شؤونهم المختلفة ، وهذه الغريزة واحدة في الجميع ، لكنها تختلف قوة وضعفاً من شخص لآخر تبعاً لعوامل عدة اهمها وعي الاباء والامهات وثقافتهم التربوية ودرجة حبهم وحنانهم الذي يكتسبونه من اشياء كثيرة إضافة للغريزة نفسها، فالابوة والامومة هدية مفاضة من الله عز وجل يشعر بها كل اب وام ، ولولا هذه الغريزة لما رأينا الانسجام والحب والرعاية من قبل الوالدين ، وتعتبر نقطة انطلاق مهمة لتربية الاولاد والاهتمام بهم.




يمر الانسان بثلاث مراحل اولها الطفولة وتعتبر من اعقد المراحل في التربية حيث الطفل لا يتمتع بالإدراك العالي الذي يؤهله لاستلام التوجيهات والنصائح، فهو كالنبتة الصغيرة يراقبها الراعي لها منذ اول يوم ظهورها حتى بلوغها القوة، اذ ان تربية الطفل ضرورة يقرها العقل والشرع.
(أن الإمام زين العابدين عليه السلام يصرّح بمسؤولية الأبوين في تربية الطفل ، ويعتبر التنشئة الروحية والتنمية الخلقية لمواهب الأطفال واجباً دينياً يستوجب أجراً وثواباً من الله تعالى ، وأن التقصير في ذلك يعرّض الآباء إلى العقاب ، يقول الإمام الصادق عليه السلام : « وتجب للولد على والده ثلاث خصال : اختياره لوالدته ، وتحسين اسمه ، والمبالغة في تأديبه » من هذا يفهم أن تأديب الولد حق واجب في عاتق أبيه، وموقف رائع يبيّن فيه الإمام زين العابدين عليه السلام أهمية تأديب الأولاد ، استمداده من الله عز وجلّ في قيامه بذلك : « وأعني على تربيتهم وتأديبهم وبرهم »)
فالمسؤولية على الاباء تكون اكبر في هذه المرحلة الهامة، لذلك عليهم ان يجدوا طرقاً تربوية يتعلموها لتربية ابنائهم فكل يوم يمر من عمر الطفل على الاب ان يملؤه بالشيء المناسب، ويصرف معه وقتاً ليدربه ويعلمه الاشياء النافعة.





مفهوم واسع وكبير يعطي دلالات عدة ، وشهرته بين البشر واهل العلم تغني عن وضع معنى دقيق له، الا ان التربية عُرفت بتعريفات عدة ، تعود كلها لمعنى الاهتمام والتنشئة برعاية الاعلى خبرة او سناً فيقال لله رب العالمين فهو المربي للمخلوقات وهاديهم الى الطريق القويم ، وقد اهتمت المدارس البشرية بالتربية اهتماماً بليغاً، منذ العهود القديمة في ايام الفلسفة اليونانية التي تتكئ على التربية والاخلاق والآداب ، حتى العصر الاسلامي فانه اعطى للتربية والخلق مكانة مرموقة جداً، ويسمى هذا المفهوم في الاسلام بالأخلاق والآداب ، وتختلف القيم التربوية من مدرسة الى اخرى ، فمنهم من يرى ان التربية عامل اساسي لرفد المجتمع الانساني بالفضيلة والخلق الحسن، ومنهم من يرى التربية عاملاً مؤثراً في الفرد وسلوكه، وهذه جنبة مادية، بينما دعا الاسلام لتربية الفرد تربية اسلامية صحيحة.






في السيرة النبوية قسم الشؤون الفكرية يدعو للاشتراك في مسابقة أفضل قصة قصيرة
أكثر من عشرة آلاف طالب يشاركون في الدورات القرآنية الصيفية ببغداد
في قضاء الهندية المجمع العلمي يحيي ولادة الإمام الرضا (عليه السلام) بمحفل قرآني
بعد إعلانه دعوة المشاركة مجمع العفاف النسوي يشهد إقبالًا واسعًا للمشاركة في معرضه التسويقي