المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

علم الفيزياء
عدد المواضيع في هذا القسم 9019 موضوعاً
تاريخ الفيزياء
الفيزياء الكلاسيكية
الفيزياء الحديثة
الفيزياء والعلوم الأخرى
مواضيع عامة في الفيزياء

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر

الأفعال التي تنصب مفعولين
23 / كانون الاول / 2014 م
صيغ المبالغة
18 / شباط / 2015 م
الجملة الإنشائية وأقسامها
26 / آذار / 2015 م
معاني صيغ الزيادة
17 / شباط / 2015 م
انواع التمور في العراق
27 / 5 / 2016
صفات المحقق
16 / 3 / 2016


الباريونات  
  
265   11:43 صباحاً   التاريخ: 21 / 1 / 2022
المؤلف : د/ محمد شحادة الدغمة و أ.د/ علي محمد جمعة
الكتاب أو المصدر : الفيزياء النووية
الجزء والصفحة : ج2 ص 667
القسم : علم الفيزياء / الفيزياء الحديثة / الفيزياء النووية / مواضيع عامة في الفيزياء النووية /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 19 / 1 / 2022 259
التاريخ: 15 / 1 / 2022 353
التاريخ: 17 / 1 / 2022 278
التاريخ: 27 / 1 / 2022 346

الباريونات

تتركب الباريونات كما أشرنا سابقاً من ثلاثة كواركات. وضديداتها من ثلاثة ضديدات للكواركات. ومن ثم فإننا نتوقع أن يكون هناك 27 باريون. وبتطبيق نظرية المجموعات ((3)Su) فإن هذه تنقسم إلى مجموعات من:

جسيم. 10 + 8 + 8 + 1

يبين الشكل (1) الباريونات في فضاء (S، Iz) حيث يبين الشكل (1 .أ) مجموعة الجسيمات ذات (+1/2 =πJ)، أما الشكل (1 .ب) فيبين مجموعة الجسيمات ذات (+3/2 = πJ). أما المحتوى الكواركي لهذه الباريونات فنبينه في الجدول (1).

ومن الجدير بالذكر هنا أن افتراض وجود الكواركات قد آتي ثماره فقد أمكن عن طريق هذا الفرض تفسير بعض التحللات لبعض الجسيمات الأولية. كما أنه تم بواسطته توقع وجود جسيمات أخرى. وقبل أن نبين هذه المعطيات دعنا أولاً أن نذكر قاعدة مهمة في هذا المجال وهي قاعدة زويز (Zweiz's Rule)

الشكل (1)

الجدول (1)

التي تنص على ما يلي:

«لكي يتم تفاعل معين فيجب ان يكون عدد الكواركات الداخلة مساوياً لعدد الكواركات الخارجة».

هذا يعني قانون حفظ الكواركات.

لقد استنتجت هذه القاعدة بناءاً على تفاعل خاص بتحلل ميزون ∅ (أنظر الجدول (1) حيث وجد أن التفاعل:

(1)............

تفاعل مشاهد. أما التفاعل:

(2)     ............

فلم يشاهد:

فلماذا لم يستطع (∅) أن يتحلل إلى ثلاثة بايونات كما هو متوقع؟

يبين الجدول (1) المحتوى الكواركي للبايونات وكذلك لميزون (∅) حيث نجد أن البايونات تتكون من الكواركين (d، u) أو ضديداتهما. أما الميزون (∅) فيتكون من الكواركين (S ،). ومن ثم فإنه لا يمكنه أن يتحلل إلى بايونات لأن الكوارك الغريب (S) لن يظهر في نواتج التفاعل - يبين ذلك بوضوح الشكل (2) الذي يسمى الشكل الثنائي Duality Diagram. في الشكل (2 .أ) نجد أنه لا يمكن أن يتحلل (∅) إلى بايونات وذلك بسبب عدم وجود الكواركات الداخلة في نواتج التفاعل الخارجة. أما في الشكل (2 .ب) فنجد أنه يمكن لميزون ∅ أن يتحلل إلى ، K حيث نجد أن الكواركين (S ،) يظهران في ، K.

أما مساهمة الكواركات في اكتشاف جسيمات جديدة فهذا يتضح من تحلل

الشكل (2)

جسيم ψ. فإن هذا الجسيم يحتوي على كوارك جديد هو الكوارك الجذاب (C) . وعند دراسة تحلل هذا الجسيم وجد أنه لا يتحلل إلى بايونات ثلاثة وذلك كما نبينه في الشكل (3 .أ) حيث نجد أن البايونات لاتحتوي على هذا الكوارك الجديد، ومن ثم فإن هذا التحلل ممنوع الحدوث. أما في الشكل (3 .ب) فنجد أن هذا الجسيم يتحلل إلى جسيمين محتواهما الكواركي هو (C ) ،( U ). ومن ثم فهذين جسيمين جديدين لم يتم التعرف عليهما من قبل. وأطلق على هذين الجسيمين ميزونا D، ، أي أن (ψ) يتحلل حسب العلاقة:

(3)  .............

وبالفعل تم اكتشاف هذين الجسيمين ( ،D) عام 1976 وبلغت كتلة الجسيم D 1.87 ج.أ.ف. وأعطي الأعداد الكمية التالية: C = 1 ،I = 1/2، -O = πJلاحظ أن مجموع كتلتي D،  يساوي 1.87 × 2 =3.74 ج . أ. ف. وهذه تساوي كتلة الجسيم ψ المشار إليه سالفاً.

كما وتم أيضاً اكتشاف حالات رنينية لهذا الجسيم وهي *D عند طاقة تساوي 2.01 ك.أ.ف. وأعطيت الأعداد التالية: 1/2 = I ،-1 = Jπ.

وهناك احتمالات لاكتشاف جسيمات جديدة (F) عند طاقة 2،03 ج. أ. ف. وإذا وجدت هذه الجسيمات فسوف يكون محتواها الكواركي هو .




هو مجموعة نظريات فيزيائية ظهرت في القرن العشرين، الهدف منها تفسير عدة ظواهر تختص بالجسيمات والذرة ، وقد قامت هذه النظريات بدمج الخاصية الموجية بالخاصية الجسيمية، مكونة ما يعرف بازدواجية الموجة والجسيم. ونظرا لأهميّة الكم في بناء ميكانيكا الكم ، يعود سبب تسميتها ، وهو ما يعرف بأنه مصطلح فيزيائي ، استخدم لوصف الكمية الأصغر من الطاقة التي يمكن أن يتم تبادلها فيما بين الجسيمات.



جاءت تسمية كلمة ليزر LASER من الأحرف الأولى لفكرة عمل الليزر والمتمثلة في الجملة التالية: Light Amplification by Stimulated Emission of Radiation وتعني تضخيم الضوء Light Amplification بواسطة الانبعاث المحفز Stimulated Emission للإشعاع الكهرومغناطيسي.Radiation وقد تنبأ بوجود الليزر العالم البرت انشتاين في 1917 حيث وضع الأساس النظري لعملية الانبعاث المحفز .stimulated emission



الفيزياء النووية هي أحد أقسام علم الفيزياء الذي يهتم بدراسة نواة الذرة التي تحوي البروتونات والنيوترونات والترابط فيما بينهما, بالإضافة إلى تفسير وتصنيف خصائص النواة.يظن الكثير أن الفيزياء النووية ظهرت مع بداية الفيزياء الحديثة ولكن في الحقيقة أنها ظهرت منذ اكتشاف الذرة و لكنها بدأت تتضح أكثر مع بداية ظهور عصر الفيزياء الحديثة. أصبحت الفيزياء النووية في هذه الأيام ضرورة من ضروريات العالم المتطور.




صدورُ المؤلَّف السادس من سلسلة (كنوز الآل)
العتبة الحسينية: الحريق الذي حدث في موقع العمل داخل صحن العقيلة زينب (ع) سببه احتراق مادة (القير) ولا وجود لأي خسائر بشرية
اختتامُ دورةٍ قرآنيّة لفنون قواعد التجويد في محافظة النجف الأشرف
مديرُ تربية الرّصافة الأولى: ما تقدّمه العتبةُ العبّاسية مدعاةٌ للفخر وظاهرة حضاريّة تعكس ثقافة بلدنا أمام الدول