المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية
Untitled Document
أبحث في الأخبار


الأخبار بعد رصدها لـ 70 حالة إصابة باضطراب "التوحد" في المثنى.. العتبة الحسينية تعلن عن قرب افتتاح مركزاً لمعالجتهم في المحافظة


  

691       09:01 صباحاً       التاريخ: 21 / 1 / 2016              المصدر: imamhussain.org
أعلنت العتبة الحسينية المقدسة عن قرب موعد افتتاح مركزاً جديداً لمعالجة الأطفال المصابين بـ "اضطراب التوحد" في محافظة "المثنى" إلى جانب مراكز أخرى تابعة لها في محافظات كربلاء والنجف والبصرة وميسان و واسط.
وتسجل مراكز "التوحد" التابعة للعتبة الحسينية المقدسة نجاحاً كبيراً في معالجة اضطرابات التوحد الشديدة لدى الأطفال في محافظات العراق، وخرّجت المئات من الأخصائيين لدول مختلفة عبر دورات تدريبية أقامها معهد الإمام الحسين عليه السلام لرعاية أطفال التوحد.
وقال مدير معاهد الإمام الحسين عليه السلام لرعاية أطفال التوحد "عادل البجاري" للموقع الرسمي للعتبة الحسينية إن "افتتاح مركزاً جديداً في محافظة المثنى جاء بطلبات قدمت من أهالي المحافظة إلى العتبة الحسينية لمعالجة الحالات هناك".
وبحسب المركز، فإن محافظة المثنى سجلت حتى الآن نحو 70 حالة إصابة باضطراب التوحد والعدد في تزايد.
وقال البجاري إن "العتبة الحسينية المقدسة اجرت العديد من الزيارات لغرض التنسيق والاتفاق مع الحكومة المحلية في محافظة المثنى، ومن المؤمل افتتاح المركز خلال الاسابيع القليلة المقبلة بعد ان يتم الانتهاء من تأهيل المكان".
ويشهد العراق ودول المنطقة عموماً تزايداً في حالات التوحد بين الأطفال دون وجود أي إجراءات وقائية أو علاجية من قبل الحكومات والجهات المعنية.
والتوحد أو الذاتوية اضطراب يظهر عادةً لدى الأطفال قبل السنة الثالثة من العمر يؤثر على نشأة الطفل اللغوية وتأخر النطق والمهارات الاجتماعية والتواصل مع المحيط.
لكن دراسات اكدت أن نحو ما يقدر بـ 1.5% إلى 10% من الأفراد المصابين بالتوحد يمتلكون قدرات غير عادية، بدءً من المهارات المنشقة مثل حفظ الأمور البسيطة إلى المواهب النادرة المعجزة للغاية التي تتواجد لدى العلماء المصابين بالتوحد.
ويصاب باضطراب التوحد حوالي 1-2 من كل 100 شخص في جميع أنحاء العالم، ويصاب به الأولاد 4 مرات أكثر من البنات.