English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11733) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
السيرة النبوية

التاريخ: 16 / كانون الاول / 2014 م 1768
التاريخ: 9 / 4 / 2016 1741
التاريخ: 10 / 4 / 2016 1709
التاريخ: 22 / 4 / 2017 1440
مقالات عقائدية

التاريخ: 17 / 12 / 2015 2773
التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م 2826
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 2800
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 2915
كيفية وسوسة الشيطان  
  
3703   07:42 مساءاً   التاريخ: 25 / تشرين الاول / 2014 م
المؤلف : ناصر مكارم الشيرازي
الكتاب أو المصدر : تفسير الامثل
الجزء والصفحة : ج4 ، ص327-328 .


أقرأ أيضاً
التاريخ: 24 / 11 / 2015 3536
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 3850
التاريخ: 2 / حزيران / 2015 م 3494
التاريخ: 24 / تشرين الاول / 2014 م 4326

قال تعالى : {فَوَسْوَسَ لَهُمَا الشَّيْطَانُ لِيُبْدِيَ لَهُمَا مَا وُورِيَ عَنْهُمَا مِنْ سَوْآتِهِمَا وَقَالَ مَا نَهَاكُمَا رَبُّكُمَا عَنْ هَذِهِ الشَّجَرَةِ إِلَّا أَنْ تَكُونَا مَلَكَيْنِ أَوْ تَكُونَا مِنَ الْخَالِدِينَ} [الأعراف : 20]. 

يستفاد من عبارة (وسوس له) نظراً إِلى حرف اللام (التي تأتي في العادة للفائدة والنفع) أنّ الشيطان كان يتخذ صفة الناصح ، والمحبّ لآدم ، في حين أن (وسوس إِليه) لا ينطوي على هذا المعنى ، بل يعني فقط مجرّد النفوذ والتسلّل الخفيّ إِلى قلب أحد.

وعلى كل حال يجب أن لا يتصور أن الوساوس الشيطانية مهما بغلت من القوة تسلب الإِرادة والإِختيار من الإِنسان ، بل يمكن للإِنسان ـ رغم ذلك ـ وبقوّة العقل والإِيمان أن يقف في وجه تلك الوساوس ويقاومها.

وبعبارة أُخرى : إِن الوساوس الشيطانية لا تجبر الإِنسان على المعصية ، بل قوّة الإِرادة وحالة الإِختيار باقية حتى مع الوساوس ، وإِنّ مقاومتها تحتاج إِلى الاستقامة والصمود الأكثر وربّما إِلى تحمّل الألم والعذاب وكذلك فإِنّ الوساوس الشيطانية لا تسلب المسؤولية عن أحد ولا تجرّده عنها ، كما نلاحظ ذلك في آدم. ولهذا نرى أنه رغم جميع العوامل التي حفت بآدم ، ودعته إِلى مخالفة أمر الله ونهيه ، وشجعته عليها ، والتي أقامها الشيطان في طريقه ، فإِنّ الله سبحانه اعتبره مسؤولا عن عمله.

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 13615
التاريخ: 8 / 12 / 2015 13689
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 12053
التاريخ: 8 / 12 / 2015 12999
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 11486
هل تعلم

التاريخ: 27 / 11 / 2015 3453
التاريخ: 8 / 12 / 2015 3585
التاريخ: 21 / 7 / 2016 3295
التاريخ: 25 / تشرين الثاني / 2014 6756

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .