English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11745) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
السيرة النبوية

التاريخ: 18 / كانون الثاني / 2015 1887
التاريخ: 7 / آذار / 2015 م 1889
التاريخ: 25 / 2 / 2018 1117
التاريخ: 16 / 10 / 2017 1327
مقالات عقائدية

التاريخ: 21 / تموز / 2015 م 2919
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 2924
التاريخ: 2 / 12 / 2015 2776
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 2880
رياض وعيون الجنّة  
  
2934   07:42 صباحاً   التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م
المؤلف : ناصر مكارم الشيرازي
الكتاب أو المصدر : تفسير الامثل
الجزء والصفحة : ج6 , ص628


أقرأ أيضاً
التاريخ: 22 / 12 / 2015 2743
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 2882
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 2850
التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م 3081

 إِنّ فهم واستيعاب أبعاد النعم الإِلهية التي تزخر بها الجنّة ونحن نعيش في هذا العالم الدنيوي المحدود، يعتبر أمراً صعباً جداً، بل ومن غير الممكن، لأنّ نعم هذا العالم بالنسبة لنعم الآخرة كنسبة الصفر إِلى رقم كبير جدّاً.. ومع ذلك فلا يمنع من أن نحس ببعض أشعتها بفكرنا وروحنا.

إِنّ القدر المسلم بهذا الخصوص، هو أنّ النعم الأخروية متنوعة جدّاً، وينطق بهذه الحقيقة التعبير بالـ «جنات» في الآيات المتقدمة وغيرها من الآيات الأُخر، وكذلك التعبير بالـ «عيون».

لقد ورد في القرآن الكريم (في سور الإِنسان، الرحمن، الدخان، محمد وغيرها) إِشارة إِلى أنواع مختلفة من هذه العيون، واشير الى تنوعها بإِشارات صغيرة، ولعل ذلك تصوير لأنواع الأعمال الصالحة في هذا العالم .

شبهات وردود

التاريخ: 13 / 12 / 2015 5940
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5746
التاريخ: 11 / 12 / 2015 6391
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5707
هل تعلم

التاريخ: 18 / 5 / 2016 3359
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 3587
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 3618
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 5744

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .