English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 16 / 10 / 2015 3519
التاريخ: 14 / 4 / 2016 1687
التاريخ: 17 / نيسان / 2015 م 2002
التاريخ: 8 / شباط / 2015 م 1865
مقالات عقائدية

التاريخ: 1 / تشرين الاول / 2014 م 2744
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 2879
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 2799
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 2783
دعاؤه إذا مرض  
  
1706   11:49 صباحاً   التاريخ: 12 / 4 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي .
الكتاب أو المصدر : حياة الإمام زين العابدين (عليه السلام)
الجزء والصفحة : ج‏2،ص155-156.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 12 / 4 / 2016 2042
التاريخ: 13 / 4 / 2016 1831
التاريخ: 12 / 4 / 2016 1673
التاريخ: 13 / 4 / 2016 2566

كان (عليه السلام) يدعو بهذا الدعاء الجليل إذا مرض أو نزل به كرب أو بلية و هذا نصه: اللّهم لك الحمد على ما لم أزل اتصرف فيه من سلامة بدني و لك الحمد على ما أحدثت بي من علة في جسدي فما أدري يا إلهي أي الحالين أحق بالشكر لك و أي الوقتين أولى بالحمد لك أوقت الصحة التي هنأتني فيها طيبات رزقك و نشطتني بها لابتغاء مرضاتك و فضلك و قويتني معها على ما وفقتني له من طاعتك؟ أم وقت العلة التي محصتني بها و النعم التي اتحفتني بها تخفيفا لما ثقل به على‏ ظهري من الخطيئات و تطهيرا لما انغمست فيه من السيئات و تنبيها لتناول التوبة و تذكيرا لمحو الحوبة  بقديم النعمة؟ و في خلال ذلك ما كتب لي الكاتبان من زكي الأعمال ما لا قلب فكر فيه و لا لسان نطق به و لا جارحة تكلفته بل افضالا منك علي و احسانا من صنيعك إلي ، اللّهم فصل على محمد و آله و حبب إلي ما رضيت لي و يسر لي ما احللت بي و طهرني من دنس ما اسلفت و امح عني شر ما قدمت و أوجدني حلاوة العافية و اذقني برد السلامة و اجعل مخرجي عن علتي إلى عفوك و متحولي عن صرعتي إلى تجاوزك و خلاصي من كربي إلى روحك‏ و سلامتي من هذه الشدة إلى فرجك إنك المتفضل بالاحسان المتطول بالامتنان الوهاب الكريم ذو الجلال و الاكرام .

لقد آمن الإمام إيمانا لا يشوبه أدنى شك بأن الصحة و السلامة و السقم و المرض كل ذلك بيد اللّه تعالى فهو الذي يمنح العافية و يبتلي بالمرض من يشاء من عباده و قد شكر الإمام (عليه السلام) ربه على كلا الحالتين ففي حال الصحة يشكره لأنه منحه طيبات رزقه و نشطه لابتغاء مرضاته و قواه على طاعته و في حال المرض يشكره لأن فيه تخفيفا للذنب و تطهيرا من الأثم و تنبيها لتناول التوبة و سأله بعد ذلك أن يمنحه حلاوة العافية و يذيقه برد السلامة و يسلمه من كوارث الشدة و يذيقه طعم الفرج .

سؤال وجواب

التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 11856
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 15243
التاريخ: 11 / 12 / 2015 13724
التاريخ: 8 / 12 / 2015 14492
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 12171
هل تعلم

التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 3773
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 4281
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 3422
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 3620

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .