English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 23 / كانون الثاني / 2015 1867
التاريخ: 1 / 11 / 2017 1243
التاريخ: 2 / نيسان / 2015 م 1878
التاريخ: 15 / نيسان / 2015 م 2563
مقالات عقائدية

التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 2714
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 2745
التاريخ: 18 / 12 / 2015 2836
التاريخ: 8 / تشرين الاول / 2014 م 2719
الطاغية مع زين العابدين  
  
1729   11:57 صباحاً   التاريخ: 19 / 3 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي .
الكتاب أو المصدر : حياة الامام الحسين
الجزء والصفحة : ج3, ص346-347.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 7 / نيسان / 2015 م 2028
التاريخ: 19 / 3 / 2016 1579
التاريخ: 19 / 3 / 2016 1694
التاريخ: 19 / 3 / 2016 1638

ادار الطاغية بصره في بقية آل البيت (عليه السلام) فرأى الامام زين العابدين وقد انهكته العلة فسأله : من أنت؟

- علي بن الحسين

- أولم يقتل اللّه علي بن الحسين؟

فاجابه الامام بأناة : كان لي أخ يسمى عليا قتلتموه وان له منكم مطالبا يوم القيامة .

فثار ابن زياد في وقاحة وصلف وصاح بالامام : اللّه قتله .

فأجابه الامام بكل شجاعة وثبات : {اللَّهُ يَتَوَفَّى الْأَنْفُسَ حِينَ مَوْتِهَا} [الزمر: 42] وما كان لنفس أن تموت إلا باذن اللّه.

ودارت الأرض بابن زياد واخذته عزة الاثم فقد غاظه أن يتكلم هذا الغلام الأسير بهذه الطلاقة وقوة الحجة والاستشهاد بالقرآن فصاح به : وبك جرأة على رد جوابي!! وفيك بقية للرد علي!!

وصاح الرجس الخبيث بأحد جلاديه : خذ هذا الغلام واضرب عنقه ؛ وطاشت احلام السيدة زينب وانبرت بشجاعة لا يرهبها سلطان فأخذت الامام فاعتنقته وقالت لابن مرجانة : حسبك يا بن زياد من دمائنا ما سفكت وهل ابقيت احدا غير هذا فان أردت قتله فاقتلني معه.

وانخذل الطاغية وقال متعجبا : دعوه لها يا للرحم ودّت أنها تقتل معه ؛ ولو لا موقف العقيلة لذهبت البقية من نسل الامام الحسين (عليه السلام) التي هي مصدر الخير والفضيلة في الأرض وروى الجاحظ ان ابن مرجانة قال لاصحابه في علي بن الحسين : دعوني اقتله فانه بقية هذا النسل ـ يعني نسل الحسين ـ فاحسم به هذا القرن واميت به هذا الداء واقطع به هذه المادة .

الا انهم اشاروا عليه بعدم التعرض له معتقدين أن ما الم به من الأمراض سوف تقضي عليه وقد انجاه اللّه منهم بأعجوبة.

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 14898
التاريخ: 12 / 6 / 2016 11813
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 16292
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 12445
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 13659
هل تعلم

التاريخ: 26 / 11 / 2015 3513
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 3621
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 3636
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 3764

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .