English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 13 / كانون الاول / 2014 م 1821
التاريخ: 9 / تشرين الاول / 2015 م 1882
التاريخ: 29 / كانون الثاني / 2015 1812
التاريخ: 10 / 8 / 2016 1735
مقالات عقائدية

التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 3912
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 2793
التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م 3838
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 2582
ندم اهل الكوفة  
  
1793   11:22 صباحاً   التاريخ: 16 / 3 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي .
الكتاب أو المصدر : حياة الامام الحسين
الجزء والصفحة : ج3, ص361-364.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 3 / نيسان / 2015 م 1788
التاريخ: 22 / 11 / 2017 1188
التاريخ: 16 / 3 / 2016 1794
التاريخ: 3 / نيسان / 2015 م 1904

ندم أهل الكوفة كأشد ما يكون الندم ألما وحزنا على ما اقترفوه من عظيم الاثم فهم الذين ألحوا على الامام بوفودهم ورسائلهم بالقدوم إليهم فلما وافاهم خذلوه وقتلوه وممن اظهر الندم منهم :

1 ـ البراء بن عازب : ندم على تركه لنصرة الامام البراء بن عازب فقد قال له الامام امير المؤمنين (عليه السلام) : أيقتل الحسين وأنت حي فلا تنصره؟

- لا كان ذلك يا أمير المؤمنين ؛ ولما قتل الامام كان البراء يذكر قول الامام له وهو يتحسر ويقول : اعظم بها حسرة اذ لم أشهده ولم اقتل دونه .

2 ـ المسيب بن نجبة : وكان المسيب بن نجبة من أشد الناس حسرة علي عدم شهادته بين يدي ريحانة رسول اللّه (صلى الله عليه واله) وقد اعلن ندمه في خطابه الذي القاه على جموع التوابين فقد جاء فيه : فقد كنا مغرمين بتزكية انفسنا فوجدنا اللّه كاذبين في كل موطن من مواطن ابن بنت نبيه (صلى الله عليه واله) وقد بلغنا قبل ذلك كتبه ورسله واعذر إلينا فسألنا نصره عودا وندا وعلانية فبخلنا عنه بأنفسنا حتى قتل الى جانبنا لا نحن نصرناه بأيدينا ولا جادلنا عنه بألسنتنا ولا قويناه بأموالنا ولا طلبنا له النصرة الى عشائرنا فما عذرنا عند ربنا وعند لقاء نبينا وقد قتل فينا ولد حبيبه ونسله لا واللّه لا عذر دون أن تقتلوا قاتله والمؤلبين عليه أو تقتلوا في طلب ذلك فعسى ربنا أن يرضى عنا عند ذلك ولا أنا بعد لقائه لعقوبته بآمن .

وقد صورت هذه الكمات مدى الأسى والحزن في نفس المسيب على ما فاته من شرف التضحية مع الامام.

3 ـ سليمان بن صرد : وممن حزن أعمق الحزن على تركه لنصرة الامام سليمان بن صرد فقد أخذ الألم يحز في نفسه وقد خطب في أصحابه من التوابين وقال في جملة خطابه : إنا كنا نمد اعناقنا الى قدوم آل بيت نبينا محمد (صلى الله عليه واله) نمنيهم النصر ونحثهم على القدوم فلما قدموا ونينا وعجزنا وأدهنا وتربصنا حتى قتل فينا ولد نبينا وسلالته وعصارته وبضعة من لحمه ودمه إذ جعل يستصرخ ويسأل النصف فلا يعطى اتخذه الفاسقون غرضا للنبل ودريئة للرماح حتى اقصدوه وعدوا عليه فسلبوه .

4 ـ عبد اللّه بن الحر : ومن أشد النادمين حسرة واعظمهم أسى عبد اللّه بن الحر الجعفي الذي قصده الامام وطلب منه النصرة فبخل بنفسه وقد أخذته خلجات حادة من تأنيب الضمير على تركه لنصرته وقد نظم أساه وحزنه بهذه الأبيات :

فيا لك حسرة ما دمت حيا                  تردد بين صدري والتراقي

غداة يقول لي بالقصر قولا                أتتركنا وتزمع بالفراق

حسين حين يطلب بذل نصري             على أهل العداوة والشقاق

فلو فلق التلهف قلب حر                             لهمّ اليوم قلبي بانفلاق

ولو واسيته يوما بنفسي                            لنلت كرامة يوم التلاق

مع ابن محمد تفديه نفسي                 فودع ثم اسرع بانطلاق

لقد فاز الأولى نصروا حسينا              وخاب الآخرون ذو والنفاق

وقد صور ابن الحر في شعره ما تفيض به نفسه من الألم العميق فهو ما دام حيا تحز في نفسه الحسرات على ما فاته من شرف الشهادة بين يدي ابن رسول اللّه (صلى الله عليه واله) وانه لو نصره لفاز بالجنان كما عرض لغبطته لأصحاب الحسين الذين فدوه بنفوسهم فقد ظفروا بالأجر الجزيل والمقام العظيم عند اللّه.

هؤلاء بعض النادمين على تركهم لنصرة الامام (عليه السلام) وعدم فوزهم بالشهادة بين يديه وحينما اتيحت الفرصة ثاروا مع التوابين في الكوفة.

وكره سكنى الكوفة بعض الأخيار من المتحرجين في دينهم بعد ما عمد أهلها إلى قتل ريحانة رسول اللّه (صلى الله عليه واله) وكان من بينهم عبد الرحمن القضاعي فقد هجر الكوفة وسكن البصرة وقال : لا اسكن بلدا قتل فيه ابن بنت رسول اللّه (صلى الله عليه واله)  لقد اثارت مذبحة كربلاء موجة عاتية من الهلع والجزع في جميع أوساط الكوفة واستبان لأهلها عظم الجريمة التي اقترفوها .

سؤال وجواب

التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 13590
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 17182
التاريخ: 30 / 11 / 2015 15425
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 11907
التاريخ: 28 / أيلول / 2015 م 13400
شبهات وردود

التاريخ: 30 / 11 / 2015 5654
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5545
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5590
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5794
هل تعلم

التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 3449
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 3532
التاريخ: 14 / تشرين الثاني / 2014 3561
التاريخ: 17 / 7 / 2016 4175

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .