المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

الادارة و الاقتصاد
عدد المواضيع في هذا القسم 6776 موضوعاً
المحاسبة
ادارة الاعمال
علوم مالية و مصرفية
الاقتصاد
الأحصاء

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر
الموانع الدائمة والمؤقتة للمعرفة
2024-07-19
موانع معرفة الله (الظلم - والكفر - والتكبّر)
2024-07-19
جذور هذه الحجب
2024-07-19
الظلم والكفر والتكبّر أساس كلّ احتجاب
2024-07-19
حق الدولة في تنظيم أحكام الجنسية
2024-07-19
الاعتبارات الاجتماعية في تقرير حق الجنسية العراقية
2024-07-19

الأفعال التي تنصب مفعولين
23-12-2014
صيغ المبالغة
18-02-2015
اولاد الامام الحسين (عليه السلام)
3-04-2015
الجملة الإنشائية وأقسامها
26-03-2015
معاني صيغ الزيادة
17-02-2015
انواع التمور في العراق
27-5-2016


المنـاخ التـنظيمـي والممارسـات التـنظيمـيـة والإداريـة  
  
180   12:57 صباحاً   التاريخ: 2024-06-22
المؤلف : د . مصطفى محمود ابو بكر
الكتاب أو المصدر : قضايا ادارية وتنموية معاصرة (تأصيل علمي وتطبيق عملي)
الجزء والصفحة : ص38 - 42
القسم : الادارة و الاقتصاد / ادارة الاعمال / الادارة الاستراتيجية / تحليل البيئة و الرقابة و القياس /

ثالثاً : المناخ التنظيمي والممارسات التنظيمية والإدارية 

1- محددات المناخ التنظيمي والخصائص التنظيمية والممارسات الإدارية بالمنظمة.

تشير الكتابات إلى تعدد مصادر تحديد مكونات وخصائص المناخ التنظيمي والتي في معظمها تتعلق بالجوانب التنظيمية أو الأنماط القيادية أو الممارسات الإدارية في المنظمة أو نوع وخصائص البيئة الخارجية للمنظمة.

ويوضح الشكل التالي مصادر تحديد مكونات المناخ التنظيمي ودور الجوانب التنظيمية والممارسات الإدارية فى تحديد خصائص المناخ التنظيمي.

2 ـ تصنيفات المناخ التنظيمي وفق خصائص الجوانب التنظيمية والممارسات الإدارية في المنظمة.

على ضوء طبيعة ونتاج التفاعل بين جوانب التنظيم الإداري وطبيعة المبادئ والممارسات الإدارية في المنظمة يمكن تصنيف المناخ التنظيمي حسب خصائصه من خلال ادراكات "أعضاء المنظمة للمناخ التنظيمي"، المناخ التنظيمي المتسلط Power - Motivated Climate وفيه يشعر الأفراد أن القرارات تتخذ بالمستويات العليـا ومـا عليهم سوى التنفيذ، والمناخ التنظيمي الأبــوي Affiliation Oriented Climate وفيه يشعر الأفراد بوجود علاقة زمالة وليست مجرد علاقات رسمية جافة، والمناخ التنظيمي المدعم للإنجاز Achievement Oriented Climate وفيه يشعر الأفراد بأن الإدارة تتيح فرصاً للمشاركة في وضع الأهداف وصنع القرارات بما يؤدي إلى توافر الحماس للإنجاز.

ويعني هذا أن لكل منظمة مجموعة من الخصائص التي تميزها عن المنظمات الأخرى، وأن مصطلح المناخ التنظيمي هو المؤشر العام الذي يعبر عن تلك المجموعة من الخصائص، كمحصلة نهائية للتفاعل بين الجوانب التنظيمية والممارسات الإدارية والتي بدورها تنعكس على إدراكات واتجاهات وسلوك الأفراد، وأنه يمكن من خلال رؤية وخطة إستراتيجية إحداث التغيير في خصائص المناخ التنظيمي من خلال التأثير في خصائص تلك المتغيرات المحددة لها أو التغيير في طبيعة التفاعل بين هذه المتغيرات التي تتعلق بالجوانب التنظيمية والممارسات الإدارية.

3 - مداخل دراسة الجوانب التنظيمية والممارسات الإدارية لتطوير المناخ التنظيمي.

مع الاتفاق العام الواضح حول أهمية المناخ التنظيمي والدور الذي يؤديه لتحديد خصائص النظام والعاملين به ومع القدر الكبير من الاتفاق حول مفهوم ومتغيرات المناخ التنظيمي ودور المفاهيم والممارسات التنظيمية والإدارية في تحديد خصائصه، تعددت مداخل دراسة المناخ التنظيمي استناداً على نوع وعمق دور الجوانب التنظيمية والإدارية في تحديد خصائصه ومتطلبات تطويره وتتمثل هذه المداخل فيما يلي :

1/3- المدخل الهيكلي Structural Approach

يرى أنصار هذا المدخل أن المناخ التنظيمي هو نتاج المتغيرات الهيكلية التي يتكون منها التنظيم الإداري للمنظمة وعلى رأسها حجم التنظيم الهيكل التنظيمي ، أنماط القيادة، الأهداف، ودرجة تعقيد الأنظمة، حيث تتفاعل هذه المتغيرات لتحديد خصائص التنظيم والتي بدورها تحدد خصائص المناخ التنظيمي ومن ثم تؤثر في سلوك واتجاهات الأفراد.

2/3 - المدخل الذاتي Subjective Approach

يرى أنصار هذا المدخل أن المناخ التنظيمي يتمثل في مجموعة الخصائص الإدراكية أو الشعورية التى تتكون لدى الأعضاء تجاه الجوانب التنظيمية والممارسات الإدارية في التنظيم الذي يعملون به، وهذا ما أدى بأنصار هذا المدخل إلى الاهتمام ببعض الأبعاد مثل الحالة ؛ المعنوية Esprit ، والتقدير Consideration ، والمودة أو الألفة Intimacy ، والعزلة Aloofness.

3/3 - المدخل التركيبي Synthesis Approach

ويرى أنصار هذا المدخل أن المناخ التنظيمى هو تركيبة من نتاج التفاعل بين كل من المتغيرات الهيكلية والذاتية بالتنظيم، بمعنى أنه يتمثل في مجموعة الخصائص الإدراكية لدى الأفراد تجاه الجوانب التنظيمية والممارسات الإدارية التي تتمثل في الأنظمة الرسمية وأنماط القيادة والأساليب التكنولوجية وغيرها من الجوانب التنظيمية والإدارية التى تشكل الإدراكات والقيم والاتجاهات والدافعية لدى الأفراد في المنظمة.

(Tyagle, 1980; Decotis, et.al., 1980; Frindlander; 1992) .

ويتضح من تحليل جوهر هذه المداخل لدراسة الجوانب التنظيمية والممارسات الإدارية وعلاقتها بالمناخ التنظيمي أنها تدور جميعها حول الجوانب التنظيمية والممارسات الإدارية وما يرتبط بها من مناخ تنظيمي فى المنظمة ، والتي تعد في حقيقتها المصادر الأساسية لتوفير متطلبات تفعيل الحوكمة.

وخلاصة ما سبق أن تناول الحوكمة من حيث مفهومها ومجالاتها ومتطلبات تفعيلها هو في حقيقته تناول جوانب المناخ التنظيمي والممارسات التنظيمية والإدارية في المنظمة.




علم قديم كقدم المجتمع البشري حيث ارتبط منذ نشأته بعمليات العد التي كانت تجريها الدولة في العصور الوسطى لحساب أعداد جيوشها والضرائب التي تجبى من المزارعين وجمع المعلومات عن الأراضي التي تسيطر عليها الدولة وغيرها. ثم تطور علم الإحصاء منذ القرن السابع عشر حيث شهد ولادة الإحصاء الحيوي vital statistic وكذلك تكونت أساسيات نظرية الاحتمالات probability theory والتي تعتبر العمود الفقري لعلم الإحصاء ثم نظرية المباريات game theory. فأصبح يهتم بالمعلومات والبيانات – ويهدف إلى تجميعها وتبويبها وتنظيمها وتحليلها واستخلاص النتائج منها بل وتعميم نتائجها – واستخدامها في اتخاذ القرارات ، وأدى التقدم المذهل في تكنولوجيا المعلومات واستخدام الحاسبات الآلية إلى مساعدة الدارسين والباحثين ومتخذي القرارات في الوصول إلى درجات عالية ومستويات متقدمة من التحليل ووصف الواقع ومتابعته ثم إلى التنبؤ بالمستقبل .





علم قديم كقدم المجتمع البشري حيث ارتبط منذ نشأته بعمليات العد التي كانت تجريها الدولة في العصور الوسطى لحساب أعداد جيوشها والضرائب التي تجبى من المزارعين وجمع المعلومات عن الأراضي التي تسيطر عليها الدولة وغيرها. ثم تطور علم الإحصاء منذ القرن السابع عشر حيث شهد ولادة الإحصاء الحيوي vital statistic وكذلك تكونت أساسيات نظرية الاحتمالات probability theory والتي تعتبر العمود الفقري لعلم الإحصاء ثم نظرية المباريات game theory. فأصبح يهتم بالمعلومات والبيانات – ويهدف إلى تجميعها وتبويبها وتنظيمها وتحليلها واستخلاص النتائج منها بل وتعميم نتائجها – واستخدامها في اتخاذ القرارات ، وأدى التقدم المذهل في تكنولوجيا المعلومات واستخدام الحاسبات الآلية إلى مساعدة الدارسين والباحثين ومتخذي القرارات في الوصول إلى درجات عالية ومستويات متقدمة من التحليل ووصف الواقع ومتابعته ثم إلى التنبؤ بالمستقبل .





لقد مرت الإدارة المالية بعدة تطورات حيث انتقلت من الدراسات الوصفية إلى الدراسات العملية التي تخضع لمعايير علمية دقيقة، ومن حقل كان يهتم بالبحث عن مصادر التمويل فقط إلى حقل يهتم بإدارة الأصول وتوجيه المصادر المالية المتاحة إلى مجالات الاستخدام الأفضل، ومن التحليل الخارجي للمؤسسة إلى التركيز على عملية اتخاذ القرار داخل المؤسسة ، فأصبح علم يدرس النفقات العامة والإيرادات العامة وتوجيهها من خلال برنامج معين يوضع لفترة محددة، بهدف تحقيق أغراض الدولة الاقتصادية و الاجتماعية والسياسية و تكمن أهمية المالية العامة في أنها تعد المرآة العاكسة لحالة الاقتصاد وظروفه في دولة ما .و اقامة المشاريع حيث يعتمد نجاح المشاريع الاقتصادية على إتباع الطرق العلمية في إدارتها. و تعد الإدارة المالية بمثابة وظيفة مالية مهمتها إدارة رأس المال المستثمر لتحقيق أقصى ربحية ممكنة، أي الاستخدام الأمثل للموارد المالية و إدارتها بغية تحقيق أهداف المشروع.