المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

الجغرافية
عدد المواضيع في هذا القسم 6582 موضوعاً
الجغرافية الطبيعية
الجغرافية البشرية
الاتجاهات الحديثة في الجغرافية

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



أهداف التنمية الزراعية المستدامة  
  
188   04:57 مساءً   التاريخ: 30 / 11 / 2021
المؤلف : احمد جبر سالم السالم
الكتاب أو المصدر : واقع التنمية الزراعية المستدامة ومتطلباتها في العراق
الجزء والصفحة : ص 14- 16
القسم : الجغرافية / الجغرافية البشرية / جغرافية التنمية /

أهداف التنمية الزراعية المستدامة

  تحقق التنمية الزراعية المستدامة دوراً بارزاً و أهمية خاصة في تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة و دعم الاقتصاد و ذلك عن طريق التنوع في الصادرات، و عدم الاعتماد على مصدر واحد في توليد الدخل القومي ، كما أن القطاع الزراعي يلعب دور أساسيا في تلبية الاحتياجات الأساسية للسكان و مجابهة الطلب المتزايد على الغذاء، و الحفاظ على التوازن البيئي عن طريق تخليص الهواء من نسبة كبيرة من ثاني وكسيد الكاربون الذي تستخدمه النباتات في عملية التمثيل الضوئي ( تكوين الغذاء) ومن ثم طرح الأوكسجين المفيد للكائنات الحية كافة، فضلا عن استيعابه الجزء الأكبر من المشتغلين كونه نشاطاً اقتصادياً كثيف العمل، و تمثل الصادرات الزراعية مكانة بارزة في التجارة الخارجية وبخاصة أذا استبعدنا اثر الصادرات النفطية في الدول النامية المصدرة للنفط.

  أن الزراعة المزدهرة تمثل المحور الأساسي في القضاء على الفقر و الجوع في البلدان النامية و التعجيل بالنمو الاقتصادي، كما أن للقطاع الزراعي دوراً أساسياً في تأمين مسألة الأمن الغذائي للسكان، و لذلك ينبغي أن تكون هناك إستراتيجية واضحة للتنمية الزراعية المستدامة و أهداف يطمح للوصول إليها ممكنة التحقيق من خلال ما متوفر من موارد متاحة، ولابد من الإشارة هنا إلى أن عملية الوصول إلى الأهداف المرجوة قد تختلف من دولة إلى أخرى في ضوء العديد من المتغيرات، كطبيعة و نوعية النشاط الاقتصادي ،وطبيعة المرحلة الاقتصادية و الظروف الاجتماعية ، وبصورة عامة فأن البرامج التنموية الزراعية تهدف إلى تحقيق المتغيرات التالية:

1- زيادة إجمالي الناتج الزراعي بصورة عامة وفقاً لطبيعة الطلب على المحاصيل الزراعية المختلفة و متطلبات التجارة الخارجية سواء من خلال التوسع في الرقعة القائمة أم تطوير إنتاجية المشروعات القائمة .

2- الارتقاء بمستوى الدخل الفردي في القطاع الزراعي .

3- العمل على زيادة إنتاجية الموارد الاقتصادية الزراعية المستخدمة و خاصة كفاءة العمل الزراعي . إذ غالباً ما يتسم العمل الزراعي في الدول النامية بانخفاض كفاءته مقارنة بمثيله في الدول المتقدمة .

4- الاهتمام بالبيئة الريفية من خلال توفير الخدمات الأساسية كافة و البنى التحتية فيها .

5- تطوير الثروة الحيوانية و زيادة منتجاتها و تطوير و تصنيع المنتجات الحيوانية و النهوض بأساليب تسويقها .

6- حماية البيئة من التلوث التي تعد من الأهداف الرئيسة في سياسات التنمية الزراعية المستدامة

7- تحسين الخدمات الصحية و التعليمية و الاجتماعية و الظروف المعيشية لسكان الريف وذلك لغرض الحد من الهجرة من الريف إلى المدينة ، وزيادة مساهمة المرأة في التنمية الزراعية .




نظام المعلومات الجغرافية هو نظام ذو مرجعية مجالية ويضم الأجهزة ("Materielles Hardware)" والبرامج ("Logiciels Software)" التي تسمح للمستعمل بتفنيد مجموعة من المهام كإدخال المعطيات انطلاقا من مصادر مختلفة.
اذا هو عبارة عن علم لجمع, وإدخال, ومعالجة, وتحليل, وعرض, وإخراج المعلومات الجغرافية والوصفية لأهداف محددة . وهذا التعريف يتضمن مقدرة النظم على إدخال المعلومات الجغرافية (خرائط, صور جوية, مرئيات فضائية) والوصفية (أسماء, جداول), معالجتها (تنقيحها من الأخطاء), تخزينها, استرجاعها, استفسارها, تحليلها (تحليل مكاني وإحصائي), وعرضها على شاشة الحاسوب أو على ورق في شكل خرائط, تقارير, ورسومات بيانية.





هو دراسة وممارسة فن رسم الخرائط. يستخدم لرسم الخرائط تقليدياً القلم والورق، ولكن انتشار الحواسب الآلية طور هذا الفن. أغلب الخرائط التجارية ذات الجودة العالية الحالية ترسم بواسطة برامج كمبيوترية, تطور علم الخرائط تطورا مستمرا بفعل ظهور عدد من البرامج التي نساعد على معالجة الخرائط بشكل دقيق و فعال معتمدة على ما يسمى ب"نظم المعلومات الجغرافية" و من أهم هذه البرامج نذكر MapInfo و ArcGis اللذان يعتبران الرائدان في هذا المجال .
اي انه علم وفن وتقنية صنع الخرائط. العلم في الخرائط ليس علماً تجريبياً كالفيزياء والكيمياء، وإنما علم يستخدم الطرق العلمية في تحليل البيانات والمعطيات الجغرافية من جهة، وقوانين وطرق تمثيل سطح الأرض من جهة أخرى. الفن في الخرائط يعتمد على اختيار الرموز المناسبة لكل ظاهرة، ثم تمثيل المظاهر (رسمها) على شكل رموز، إضافة إلى اختيار الألوان المناسبة أيضاً. أما التقنية في الخرائط، يُقصد بها الوسائل والأجهزة المختلفة كافة والتي تُستخدم في إنشاء الخرائط وإخراجها.





هي علم جغرافي يتكون من الجغرافيا البشرية والجغرافية الطبيعية يدرس مناطق العالم على أشكال مقسمة حسب خصائص معينة.تشمل دراستها كل الظاهرات الجغرافيّة الطبيعية والبشرية معاً في إطار مساحة معينة من سطح الأرض أو وحدة مكانية واحدة من الإقليم.تدرس الجغرافيا الإقليمية الإقليم كجزء من سطح الأرض يتميز بظاهرات مشتركة وبتجانس داخلي يميزه عن باقي الأقاليم، ويتناول الجغرافي المختص -حينذاك- كل الظاهرات الطبيعية والبشرية في هذا الإقليم بقصد فهم شخصيته وعلاقاته مع باقي الأقاليم، والخطوة الأولى لدراسة ذلك هي تحديد الإقليم على أسس واضحة، وقد يكون ذلك على مستوى القارة الواحدة أو الدولة الواحدة أو على مستوى كيان إداري واحد، ويتم تحديد ذلك على أساس عوامل مشتركة في منطقة تلم شمل الإقليم، مثل العوامل الطبيعية المناخية والسكانية والحضارية.وتهدف الجغرافية الإقليمية إلى العديد من الأهداف لأجل تكامل البحث في إقليم ما، ويُظهر ذلك مدى اعتماد الجغرافيا الإقليمية على الجغرافيا الأصولية اعتماداً جوهرياً في الوصول إلى فهم أبعاد كل إقليم ومظاهره، لذلك فمن أهم تلك الأهداف هدفين رئيسيين:
اولا :الربط بين الظاهرات الجغرافية المختلفة لإبراز العلاقات التبادلية بين السكان والطبيعة في إقليم واحد.
وثانيا :وتحديد شخصية الإقليم تهدف كذلك إلى تحديد شخصية الإقليم لإبراز التباين الإقليمي في الوحدة المكانية المختارة، مثال ذلك إقليم البحر المتوسط أو إقليم العالم الإسلامي أو الوطن العربي .






سفيرُ الاتّحاد الأوروبيِّ في العراق: مقتنياتُ متحف الكفيل قيّمةٌ ومثيرةٌ للإعجاب
حوليّةُ تراث كربلاء المخطوط تزيّنُ رفوفَ المعرفة
بكرخها ورصافتها: مواكبُ بغداد تختتم مراسيم عزاء أمّ البنين (عليها السلام)
طلبةُ كلّية التمريض في جامعة العميد يُجرون جولةً للإرشاد والتحرّي الصحّي