المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية


Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



المقابلة الاذاعية  
  
282   06:20 مساءً   التاريخ: 9 / 5 / 2021
المؤلف : د. كرم شلبي
الكتاب أو المصدر : الخبر الإذاعي
الجزء والصفحة : ص 144-145
القسم : الاعلام / السمعية والمرئية / فن المقابلة /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 11 / 10 / 2020 433
التاريخ: 11 / 5 / 2021 158
التاريخ: 5 / 12 / 2020 277
التاريخ: 30 / 4 / 2020 1388

يطلق اسم برامج الحوار او (المقابلات الاذاعية) على هذا النوع من البرامج التي تقوم على استضافة شخص معين، ومحاورته من خلال مجموعة من الاسئلة التي توجه اليه.. وذلك للحصول على معلومات او اراء حول موضوع معين، او الحصول على معلومات ذاتية وخاصة عن شخصية ما يقدمها البرنامج، لتوفر عنصر الشهرة او الغرابة او الطرافة في هذه الشخصية.. او لارتباطها بخبر او حادث يجمع بين الغرابة والطرافة والشهرة.

والمقابلة الاذاعية بشقيها (المسموع والمرئي) فن من الفنون التي اخذتها الاذاعة عن الصحافة المكتوبة، شانها في ذلك شان مجموعة من فنون الصحافة المكتوبة الاخرى مثل الخبر والتحقيق والمناقشات او الندوات وغيرها من البرامج التي يطلق عليها احيانا اصطلاح (الصحافة الاذاعية)، والتي طوعتها الاذاعة لاستخدامها استخداما مؤثراً، مستفيدة في ذلك من امكانياتها التي تعتمد على الصوت البشري بما يضفيه من حضور وحيوية وتلقائية في هذه البرامج، وهو ما يولد الاحساس لدى المستمع والمشاهد بالمشاركة في البرنامج، فضلا عن ان الحوار بطبيعته اكثر جاذبية من الحديث المباشر نظرا لتعدد الشخصيات والتلقائية التي تظهر فيه، ونظرا لأنه يثير او يجب ان يثير الاسئلة التي تراود المستمع بشأن الموضوع المطروق، وكذلك فان الحوار عادة ما يكون باللهجة التي تلقى اقبالا من جمهور المتلقين اكثر مما تلقاه لغة الكتابة (1).

هذا بالإضافة الى فعالية استخدام الكاميرا في حالة اجراء الحوار التلفزيوني واستغلال امكانياتها في تنوع وتعدد اشكال واحجام اللقطات، وابراز الانفعالات والتأثيرات والايحاءات المطلوبة، ولهذا فان محطات الراديو والتلفزيون اصبحت تولي اهتماما واضحا لهذا النوع من البرامج، وتعرض من خلالها للعديد من الموضوعات بدلا من تقديمها او عرضها من خلال الاحاديث الاذاعية.

والمقابلات الاذاعية يمكن ان تكون برامجا قائمة بذاتها، او مجرد جزء أو (فقرة) من فقرات البرنامج، الذي يتضمن عدداً آخر من الفقرات المتنوعة، من احاديث ومقابلات وصور صوتية كما هو الحال في المجلات الاذاعية والتحقيقات (الريبورتاج)، وما الى ذلك وهذه كلها من الفنون التي اخذتها الاذاعة عن الصحافة المكتوبة كما سبق القول.

ونظرا لتعدد وتنوع استخدام (المقابلات) الاذاعية او (برامج الحوار) في الراديو والتلفزيون على هذا النحو، فان موضوعاتها تعددت وتنوعت هي الاخرى، لتشمل كل مجال تقريباً، من السياسة والاقتصاد الى العلوم والفنون والآداب، الى السير الذاتية والشخصية، وعلى هذا النحو تقوم برامج الحوار ببعض مهام الاتصال المعروفة من اعلام وتثقيف وترويج.. الخ.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

  1. سعد لبيب وكرم شلبي: الصحافة الاذاعية، مطبوعات معهد التدريب الاذاعي – بغداد 1972م، صفحة 87.

 

 




تتمثل في دراسة الجماهير والتعرف عليهم وعلى أفكارهم وآرائهم واتجاهاتهم نحو المنظمة أو الإدارة التي تتعامل معهم، ومن ثم نقل هذه الأفكار والآراء والمبادئ والاتجاهات إلى الإدارة ليصبح ذلك مستنداً لديها في تعديل سياستها وبرامجها بشكل يتناسب مع تلك الآراء والاتجاهات الجماهيرية، وهذا ما يجعلنا نقول بأن العلاقات العامة تقوم على تبادل الآراء وعرض الحقائق وتحليل الاتجاهات للرأي العام.


حرفة تقوم على جمع الأخبار و تحليلها و تحقيق مصداقيتها و تقديمها للجمهور، غالبا ما تكون هذه الأخبار ذات علاقة بما استجد من الأحداث سواء على الساحة السياسية أو المحلية أو الثقافية أو الرياضية أو الاجتماعية و غيرها.فالصحافة قديمة قدم الأزمنة بل يرجع تاريخها الى زمن الدولة البابلية، حيث كانوا قد استخدموا كاتبا لتسجيل أهم ما استجد من الأحداث اليومية لتتعرف الناس عليها .و في روما قد كانت القوانين و قرارات مجلس الشيوخ لعقود الأحكام القضائية و الأحداث ذات الأهمية التي تحدث فوق أراضي الإمبراطورية تسجل لتصل إلى الشعب ليطلع عليها .و في عام 1465م بدأ توزيع أولى الصحف المطبوعة، و عندما أصبحت تلك الأخبار تطبع بصفة دورية أمكن عندها التحدث عن الصحف بمعناها الحقيقي و كان ذلك في بدايات القرن السادس عشر، وفي القرن السابع عشر و الثامن عشر أخذت الصحافة الدورية بالانتشار في أوربا و أمريكا و أصبح هناك من يمتهن الصحافة كمهنة يرتزق منها و قد كانت الثورة الفرنسية حافزا لظهور الصحافة، كما كانت لندن مهداً لذلك.

يعد التلفزيون واحدا من أهم اختراعات القرن العشرين؛ إذ بدأت أولى التجارب على إرسال الصور الثابتة باللونين الاسود والابيض عن بعد في منتصف القرن التاسع عشر، وتطور هذا الاختراع حتى استطاع الألماني (دي كورن) من اختراع الفوتوتلغرافيا عام 1905,، وجاء بعده الفرنسي ( ادوارد بلين ) الذي طور الاختراع الاول واطلق عليه اسم البيلنوغراف عام 1907, واستمرت هذه التجارب بالتطور مستخدمة وسائل ميكانيكية اولاً ثم كهربائية ، حتى توصل كل من الانكليزي( جون بيارد) والامريكي ( س. ف. جنكيس) إلى وسيلة ارسال تستعمل فيها اسطوانة دورانية مثقوبة عام 1923.ويرتبط اختراع وظهور التلفزيون باسم العالم البريطاني ( جون بيرد) الذي استطاع عام 1924 من نقل صورة باهتة لصليب صغير عن طريق اجهزته التجريبية إلى شاشة صغيرة معلقة على الحائط.. وبعد ذلك بثلاث سنوات بدا هذا العالم تجاربه على التلفزيون الملون ، كما اجريت عدة تجارب لنقل الصور سلكياً ، نجح من خلالها الباحثون من ارسال صورة تلفزيونية عبر دائرة مغلقة من واشنطن إلى نيويورك عام 1927 ( ).وقد تكللت التجارب التي اجريت خلال الثلاثينات من القرن العشرين بالنجاح ، حتى بدأ مركز اليكساندر بلاس البريطاني بالبث التلفزيوني لمدة ساعتين يومياً عام 1936.



صحنُ أبي الفضل العباس (عليه السلام) يحتضن أمسيةً للشعر الشعبي
اختتام فعّاليات مؤتمر فتوى الدّفاع الكفائيّ المقدّسة
استحقاقاتُ الجماهير التي قاتلت دفاعاً عن العراق مَن المتكفّلُ بها؟!!
سؤال بحاجة إلى جوابٍ جريء: لماذا وقع العراق في فخّ داعش؟ أين المشكلة؟ وما الضمانة على أنّها لا تتكرّر؟