المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية


Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



التقرير الإذاعي  
  
112   06:44 مساءً   التاريخ: 27 / 11 / 2020
المؤلف : د. رياض معسعس
الكتاب أو المصدر : تقنيات الصحافة المسموعة والمرئية
الجزء والصفحة : ص 160-161-162
القسم : الاعلام / السمعية والمرئية / فن المراسلة /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 17 / 11 / 2020 108
التاريخ: 27 / 11 / 2020 130
التاريخ: 16 / 5 / 2020 399
التاريخ: 27 / 11 / 2020 113

تتجه الإذاعات الدولية أكثر فأكثر إلى تخفيض زمن النشرات الإخبارية بحيث تكون مدتها عشر دقائق فقط، وهذا ما تفعله إذاعة فرنسا الدولية أو مونت كارلو مثلا. ويفترض أن تحتوي هذه النشرة على أهم الأخبار المحلية والدولية.

هذه المعايير الدولية الجديدة انعكست مباشرة على المادة الإخبارية التي تقدم في النشرة. فلكي يتم استيعاب المواد الإخبارية (تقرير، مقابلة، تحليل، رسالة صوتية ...) يجب أن تكون هذه المواد قصيرة.

وقد تم التعارف في المدارس الإعلامية الحديثة على أن التقرير الإذاعي أو المراسلة من الخارج لا يجب أن تتعدى الدقيقة الواحدة. والمقابلة الإذاعية عن الدقيقة ونصف الدقيقة. وكذلك التحليل السياسي. أما مقدمات الأخبار التي تقرأ من قبل المذيع فيجب أن تكون مختصرة جداً. ومن هنا يمكن أن نستنتج بأن التقرير الإخباري الإذاعي، أو الرسالة الإخبارية يجب أن تصاغ بشكل يمكن معه أن يتضمن العناصر الأساسية للتقرير.(لا يختلف التقرير الإذاعي من حيث البناء عن التقرير التلفزيوني. أي يجب أن يحتوي من حيث المبدأ الجواب على أهم الأسئلة التي تدور حول الحدث وعنصرين صوتيين أي مداخلتين.

أما فيما يتعلق بالنص الإذاعي فيحب أن يكون أكثر وضوحا وبساطة من أي وسيلة أخرى. أكانت صحافة مكتوبة أم صحافة مرئية. ففي الصحافة المرئية هناك عامل لغة الصورة التي تساعد المشاهد على الفهم إذا تعسر عليه فهم النص أحياناً. ولكن في الصحافة المسموعة لا تتوفر هذه الخاصية، اذ لا يوجد سوى حاسة السمع التي تستقبل النص. فإذا لم يكن واضحاً ومبسطا فإن المستمع العادي سوف يتعذر عليه فهم الرسالة الموجهة إليه. لاسيما وأنه لا يوجد لديه سوى فرصة واحدة لسماعها.

كما أنه من الضروري اختيار البناء المنطقي في التقرير (كما شرحنا سلفاً في بناء التقرير التلفزيوني). فالبناء المنطقي يجعل المستمع ينتقل من نقطة الى أخرى دون عناء. ويمكنه من فهم الرسالة دون تعقيد. فالتقرير الإذاعي لا يختلف من حيت البناء عن التقرير التلفزيوني إذا ما جرد من عناصر الصورة. أي :

- وصف الحدث

- أسبابه

- تداعياته

مع إدراج (شهادات صوتية SB ) ، و(أصوات مرتفعة SU). مع الحفاظ على الأصوات الطبيعية في خلفية التقرير. وهذا يعتبر التقرير الإذاعي المثالي الذي يحتوي على جميع عناصر التقرير والذي يصطلح على تسميته ب (package)، وبالفرنسية (enrobe).

كما يتميز التقوير الإذاعي بسرعة أدائه أكان في غرفة الأخبار أم في الميدان. فهو لا يحتاج لكل الجهود الإضافية من تصوير ومونتاج وإرسال عبر الأقمار الاصطناعية على غرار التقرير التلفزيوني ...، فعلى الصحافي الإذاعي فقط أن يكون ملما بالموضوع إلماماً تاماً ، ويكتب بالزاوية المحددة له من قبل رئيس التحرير، ويمكن أن يقرأ تقريره مباشرة على الهواء في الاستوديو، أو يمكن تسجيله ثم بثه خلال تقديم النشرة.

 




تتمثل في دراسة الجماهير والتعرف عليهم وعلى أفكارهم وآرائهم واتجاهاتهم نحو المنظمة أو الإدارة التي تتعامل معهم، ومن ثم نقل هذه الأفكار والآراء والمبادئ والاتجاهات إلى الإدارة ليصبح ذلك مستنداً لديها في تعديل سياستها وبرامجها بشكل يتناسب مع تلك الآراء والاتجاهات الجماهيرية، وهذا ما يجعلنا نقول بأن العلاقات العامة تقوم على تبادل الآراء وعرض الحقائق وتحليل الاتجاهات للرأي العام.


حرفة تقوم على جمع الأخبار و تحليلها و تحقيق مصداقيتها و تقديمها للجمهور، غالبا ما تكون هذه الأخبار ذات علاقة بما استجد من الأحداث سواء على الساحة السياسية أو المحلية أو الثقافية أو الرياضية أو الاجتماعية و غيرها.فالصحافة قديمة قدم الأزمنة بل يرجع تاريخها الى زمن الدولة البابلية، حيث كانوا قد استخدموا كاتبا لتسجيل أهم ما استجد من الأحداث اليومية لتتعرف الناس عليها .و في روما قد كانت القوانين و قرارات مجلس الشيوخ لعقود الأحكام القضائية و الأحداث ذات الأهمية التي تحدث فوق أراضي الإمبراطورية تسجل لتصل إلى الشعب ليطلع عليها .و في عام 1465م بدأ توزيع أولى الصحف المطبوعة، و عندما أصبحت تلك الأخبار تطبع بصفة دورية أمكن عندها التحدث عن الصحف بمعناها الحقيقي و كان ذلك في بدايات القرن السادس عشر، وفي القرن السابع عشر و الثامن عشر أخذت الصحافة الدورية بالانتشار في أوربا و أمريكا و أصبح هناك من يمتهن الصحافة كمهنة يرتزق منها و قد كانت الثورة الفرنسية حافزا لظهور الصحافة، كما كانت لندن مهداً لذلك.

يعد التلفزيون واحدا من أهم اختراعات القرن العشرين؛ إذ بدأت أولى التجارب على إرسال الصور الثابتة باللونين الاسود والابيض عن بعد في منتصف القرن التاسع عشر، وتطور هذا الاختراع حتى استطاع الألماني (دي كورن) من اختراع الفوتوتلغرافيا عام 1905,، وجاء بعده الفرنسي ( ادوارد بلين ) الذي طور الاختراع الاول واطلق عليه اسم البيلنوغراف عام 1907, واستمرت هذه التجارب بالتطور مستخدمة وسائل ميكانيكية اولاً ثم كهربائية ، حتى توصل كل من الانكليزي( جون بيارد) والامريكي ( س. ف. جنكيس) إلى وسيلة ارسال تستعمل فيها اسطوانة دورانية مثقوبة عام 1923.ويرتبط اختراع وظهور التلفزيون باسم العالم البريطاني ( جون بيرد) الذي استطاع عام 1924 من نقل صورة باهتة لصليب صغير عن طريق اجهزته التجريبية إلى شاشة صغيرة معلقة على الحائط.. وبعد ذلك بثلاث سنوات بدا هذا العالم تجاربه على التلفزيون الملون ، كما اجريت عدة تجارب لنقل الصور سلكياً ، نجح من خلالها الباحثون من ارسال صورة تلفزيونية عبر دائرة مغلقة من واشنطن إلى نيويورك عام 1927 ( ).وقد تكللت التجارب التي اجريت خلال الثلاثينات من القرن العشرين بالنجاح ، حتى بدأ مركز اليكساندر بلاس البريطاني بالبث التلفزيوني لمدة ساعتين يومياً عام 1936.



هدية من محبي اهل البيت (ع) في عدة دول.. وصول اربعة ابواب ذهبية الى مرقد السيد محمد بن الامام علي الهادي (ع) في قضاء بلد (صور)
بالصور: في كربلاء.. حداد ومجالس عزاء في ذكرى وفاة سيدة الوفاء
العتبة الحسينية خلال 2020.. افتتاح مطحنة نموذجية ومعمل متطور لإنتاج الاعلاف ومحاصيل زراعية ساهمت بدعم المنتج الوطني وتقويض الاستيراد
بعد ان قدمت خدمات مميزة للزائرين والمصابين (مجانا).. مدن الزائرين التابعة للعتبة الحسينية استقبلت أكثر من (8) مليون زائر خلال (2020)