المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

التاريخ
عدد المواضيع في هذا القسم 3887 موضوعاً
التاريخ والحضارة
اقوام وادي الرافدين
العصور الحجرية
الامبراطوريات والدول القديمة في العراق
العهود الاجنبية القديمة في العراق
احوال العرب قبل الاسلام
التاريخ الاسلامي

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



الفرنسيون ومكة  
  
121   11:55 صباحاً   التاريخ: 27 / 11 / 2020
المؤلف : احمد السباعي
الكتاب أو المصدر : تاريخ مكة دراسات في السياسة والعلم والاجتماع
الجزء والصفحة : ج2، ص 554 - 557
القسم : التاريخ / احوال العرب قبل الاسلام / مدن عربية قديمة / مكة /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 4 / 11 / 2020 84
التاريخ: 8 / 12 / 2020 145
التاريخ: 27 / 11 / 2020 122
التاريخ: 7 / 10 / 2020 167

الخوف من الفرنسيين :

ووردت أخبار في عام ١٢١٣ بأن القيادة الفرنسية حملت على مصر وامتلكتها كما وردت الاوامر التركية بالحث على الاستعداد لكفاح الفرنسيين فيما لو فكروا في الزحف الى الحرمين فأصدر غالب أمره الى الأهالي والمجاورين أن يتعلموا استعمال السلاح واعد لذلك ساحة في جرول يخرج اليها في فرق عظيمة للتدريب والتعليم كما امر باصلاح سور جدة وتقويته استعدادا للكفاح ولكن الفرنسيين لم يفكروا في الزحف الى مكة (1).

 

الصلح بين غالب والسعوديين :

يبدو أن غالبا شعر بعد الذي عاناه في قتال نجد ان من الخير ان يتفق مع جيرانه في حدود واضحة تبينها اتفاقات خاصة تعين القبائل التابعة لكل من الطرفين وترسم الحدود الفاصلة بينهما فندب لذلك من يحمل كتبه الى الامام عبد العزيز بن سعود فعاد الجواب بالموافقة.

واستمرت المكاتبات واجتمع المندوبون من الطرفين فقرروا الحدود الفاصلة بين المملكتين وأقرت من الطرفين في مكة والدرعية (2) كما جاء في شروط الصلح ألا يمنع النجديون من الحج وأن يعاملوا معاملة طيبة وبذلك بدأ حجاج نجد يفدون الى مكة في موسم عام ١٢١٣ وكان على رأسهم في هذا العام نفر من كبار علماء آل الشيخ.

 

نابليون بونابرت يكتب لغالب :

وعلى أثر استقرار الفرنسيين في مصر كتب قائدهم الا على نابليون بونابرت يعرض على الشريف غالب في مكة بعض الاتفاقات التجارية وينذره اذا حاول قطعها فكتب اليه الشريف غالب الخطاب التالي :

من الشريف غالب بن مساعد شريف مكة المشرفة الى قدوة أعيان (اقرانه) الدولة الفرنساوية!! وعمدة أركان اخوانه المشهور بسداد همته الوافية بونابرته سر عسكر ومقدام كبرائهم في كل مصدر ، بوعد فداعي التحرير وموجب التسطير وصول كتابك واحاطة علمنا لما حواه خطابك وما ذكرت من وصول كتبنا وتصفح مضمونها وارسال القول الى طرفكم بما يوجب تبيان حدود رسومات أموال التجار في البلاد المصرية وجريان سماحنا لخمسمائة فرق الى آخر ما شرحتموه من الكتاب لصريح وثاقة صدق الاعتماد في كل مصدر من جهاتنا الحرمية ومطلوبك من ايصال الكتب المرسلة على يدنا لمحلها أحدها لولد حيدر تيبو سلطان والثاني لامام مسكت (3) والثالث لوكيلهم بالمخا (4) فقد وصلت الينا وأرسلناها بيد معتمد من طرفنا لأصحابها طبق المرام وان شاء الله عن قريب يجيتكم الجواب وما كان من همتنا في جلب التجار الى الديار المصرية واعتمدنا لخطكم وأكيد قولكم فنرجو الله ما نعتمد خلافه وقد كان تجار بندورنا المعمور في روع من الاكاذيب المختلفة على أموالهم وصدورها لطرفكم وحين ورد منكم هذا القول الأكيد صمم كافة تجارنا على أسباب الجلب اليكم وتعهدنا لهم كامل ما توهمت به ضمائرهم من ضمان الامان على أموالهم وانما كان الانتظار منا لوفود من جهتنا ورسولنا المصدر اليكم فلما كان اليوم السابع من شهرنا هذا وصل المذكور الينا وبه كتاب وكيلك المعتمد الوزير برسيلك المعلن بمزيد الالتفات لوفادنا اليه وهمته في أمور مراسلاتنا من البن وغيره وهي خمسة مراكب مشحونة من طرف تجارنا وفيها مأمور هو مسطور أعلاها باسمنا فهو لنا وصحبتهم منحتنا ومراسلينا بالسنطور فالمطلوب عند وصولهم الى السويس أن ترسلوا من طرفكم عسكر يحافظون الى الأبنان ويبيعوها فعند اعادتهم بأثمانها كذلك تشيعوهم بالعساكر الى أن يدخلوا سفائنهم حرصا عليهم من خطر الطريق فاننا ما أمكن تأمين التجار على هذا المقدار الا بأشد علاج وما صدر هذا القدر الا بصدد التجربة من شدة ما تأكد عليهم لديهم من توهم الاكاذيب المتناثرة لأنه ما بيننا وبينكم الا العربان فاذا شاهد التجار مزيد من الاعتناء بأموالهم ومحافظاتها من مخاطرات الأسفار والاحتفال بإكرامهم هرعوا بالجلب الى مصر في كل آن ونرجو بهمتنا أن تسلك الطرقات وتنجح المبرات بأحسن ما كان من الامان ويكثر الوارد اليكم من الأسباب الحجازية لا سيما عند وجدان صدق مقالكم تتكون أسباب مصادقتكم فالآن مأمولنا منكم القاء النظر على ما هو لنا من البن حسب ما هو مرقوم اسمنا في ظهور (فروقنا) والالتفات لخدامنا ، وكذلك لا يخفاكم أن لنا عوائد ومرتبات في مصر مع سماح الخمسمائة الفرق دراهم نقدية ، وهنا بيان ما هو لنا بالديوان العالي في مصر الواصلة الينا صحبة الحاج مع كاتب الصرة وصيرفها :

 

قرش

 

عن الصرة الرومية

 

 ٥٤٠٠٠٠

 

ثمن سرس وشطرات

 

 ١٧٠٩١٧

 

معتاد بني حسين وبني تراب

 

 ٤٨٧١٧

 

عن أشراف بني تراب بدفتر متقاعد

 

 ١٩٥١٢

 

عن مرتب وقف الدشيشة الكبرى

 

 ١٢٥٣٢٥

 

عن وقف المحمدية بالثلث بدفتر متقاعد

 

 ٨٣٣٣٣

 

٥٥٦

حوالة كاتب الحرم بمكة عن أربطة

 

 ١٧٥٨١١

 

عن صرة شريف مكة انعام الدولة العلية

 

 ١٠٠٠٠٠٠

 

منها دواوين

 

 ٢١٦٣٦٧٩

 

ولنا في وقف الجامكية المستجدة يسلمها لنا أمين الحاج دواوين

 

 ٥٠٨٥٠٠

 

عنها ريال فرانسة ٥٦٥٠

حرر في ١٨ شهر ذي القعدة سنة ١٢١٣

 

ملاحظة :

 

كان عنوان غلاف الكتاب (عين أعيانه وعمدة أخدانه يونا بارته أمير الجمهور الفرنساوي بمصر القاهرة حالا ٨٦٤٢

 

وكان الختم مكتوبا في وسطه (عبده غالب بن مساعد سنة ١٢١٣)

 

وكتب في اعلى الخطاب (اسنادي الى الله)

 

وفي أسفله (اعتمادي على الله)

 

وفي احدى الجانبين (مرادي رضي الله)

 

وفي الجانب الآخر (اعتقادي في الله)

 

انتهى نقلا عن كتاب افادة الأنام

 

للشيخ عبد الله غازي «مخطوط»

_______________

(1) خلاصة الكلام ٢٦٣ هامش

(2) كانت عاصمة آل سعود ، وهي اليوم على احد عشر كيلا شمالي غربي الرياض ، قد اقتربت منها مدينة الرياض حتى كادت تبتلعها ، ومع هذا تحتفظ الدرعية بكل مرافق المدينة المستقلة. (ع)

(3) هي مسقط : عاصمة سلطنة عمان. (ع)

(4) ميناء يمني جنوب الحديدة ، وهي اليوم رابعة مدن اليمن بعد صنعاء وعدن والحديدة. (غ)




العرب امة من الناس سامية الاصل(نسبة الى ولد سام بن نوح), منشؤوها جزيرة العرب وكلمة عرب لغويا تعني فصح واعرب الكلام بينه ومنها عرب الاسم العجمي نطق به على منهاج العرب وتعرب اي تشبه بالعرب , والعاربة هم صرحاء خلص.يطلق لفظة العرب على قوم جمعوا عدة اوصاف لعل اهمها ان لسانهم كان اللغة العربية, وانهم كانوا من اولاد العرب وان مساكنهم كانت ارض العرب وهي جزيرة العرب.يختلف العرب عن الاعراب فالعرب هم الامصار والقرى , والاعراب هم سكان البادية.



مر العراق بسسلسلة من الهجمات الاستعمارية وذلك لعدة اسباب منها موقعه الجغرافي المهم الذي يربط دول العالم القديمة اضافة الى المساحة المترامية الاطراف التي وصلت اليها الامبراطوريات التي حكمت وادي الرافدين, وكان اول احتلال اجنبي لبلاد وادي الرافدين هو الاحتلال الفارسي الاخميني والذي بدأ من سنة 539ق.م وينتهي بفتح الاسكندر سنة 331ق.م، ليستمر الحكم المقدوني لفترة ليست بالطويلة ليحل محله الاحتلال السلوقي في سنة 311ق.م ليستمر حكمهم لاكثر من قرنين أي بحدود 139ق.م،حيث انتزع الفرس الفرثيون العراق من السلوقين،وذلك في منتصف القرن الثاني ق.م, ودام حكمهم الى سنة 227ق.م، أي حوالي استمر الحكم الفرثي لثلاثة قرون في العراق,وجاء بعده الحكم الفارسي الساساني (227ق.م- 637م) الذي استمر لحين ظهور الاسلام .



يطلق اسم العصر البابلي القديم على الفترة الزمنية الواقعة ما بين نهاية سلالة أور الثالثة (في حدود 2004 ق.م) وبين نهاية سلالة بابل الأولى (في حدود 1595) وتأسيس الدولة الكشية أو سلالة بابل الثالثة. و أبرز ما يميز هذه الفترة الطويلة من تأريخ العراق القديم (وقد دامت زهاء أربعة قرون) من الناحية السياسية والسكانية تدفق هجرات الآموريين من بوادي الشام والجهات العليا من الفرات وتحطيم الكيان السياسي في وادي الرافدين وقيام عدة دويلات متعاصرة ومتحاربة ظلت حتى قيام الملك البابلي الشهير "حمورابي" (سادس سلالة بابل الأولى) وفرضه الوحدة السياسية (في حدود 1763ق.م. وهو العام الذي قضى فيه على سلالة لارسة).





هدية من محبي اهل البيت (ع) في عدة دول.. وصول اربعة ابواب ذهبية الى مرقد السيد محمد بن الامام علي الهادي (ع) في قضاء بلد (صور)
بالصور: في كربلاء.. حداد ومجالس عزاء في ذكرى وفاة سيدة الوفاء
العتبة الحسينية خلال 2020.. افتتاح مطحنة نموذجية ومعمل متطور لإنتاج الاعلاف ومحاصيل زراعية ساهمت بدعم المنتج الوطني وتقويض الاستيراد
بعد ان قدمت خدمات مميزة للزائرين والمصابين (مجانا).. مدن الزائرين التابعة للعتبة الحسينية استقبلت أكثر من (8) مليون زائر خلال (2020)