English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
علوم اللغة العربية
عدد المواضيع في القسم ( 2224) موضوعاً
النحو
الصرف
المدارس النحوية
فقه اللغة
علم اللغة
علم الدلالة
مقالات عقائدية

التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م 2857
التاريخ: 3 / تشرين الاول / 2014 م 2814
التاريخ: 25 / 11 / 2015 3955
التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م 2955
الظواهر الصوتية (الإسكان)  
  
89   01:57 صباحاً   التاريخ: 15 / 4 / 2019
المؤلف : تمام حسان
الكتاب أو المصدر : اللغة العربية معناها ومبناها
الجزء والصفحة : ص299- 300


أقرأ أيضاً
التاريخ: 9 / 4 / 2019 124
التاريخ: 21 / 4 / 2019 378
التاريخ: 21 / 4 / 2019 192
التاريخ: 20 / 4 / 2019 144

 

الإسكان:
مرة أخرى ليس الإسكان تغييرًا يطرأ على الاستعمال، بمعنى أن تستعمل العرب شيئًا متحركًا ثم تعدل عن الحركة إلى الإسكان، ولكن المقصود بالإسكان هنا: هو فرق ما بين مقررات النظام اللغوي ومطالب السياق الاستعمالي، فالنظام اللغوي يقرر أن الفعل الماضي يُبْنَى على الفتح، وقد أخذ النظام ذلك من الماضي المسند إلى المفرد الغائب الذي اعتبره النحاة صورة قياسية تعتبر نقطة بداية أو أصلًا للنظر إلى كل ما يدل على الفعل الماضي من صيغ تصريف الفعل. ومن الضمائر التي يسند الماضي ضمائر متصلة متحركة أو مبدوءة بحركة، فإذا علمنا أن الصيغة القياسية "فعلَ" تشتمل على حركات ثلاث، وأن الضمير الذي يسند إليه الفعل الماضي قد يكون متحركًا، عرفنا أننا أمام صورة من الصور التي قررها نظام اللغة مما تتوالى فيه أربعة حروف متحركة، وهذه مشكلة من مشاكل التطبيق على نظام اللغة، من هنا يلجأ الذوق الاستعمالي العربي إلى إسكان لام الفعل التي عليها علامة البناء، فيصبح الفعل مبنيًّا على السكون بعد أن كان مبنيًّا على الفتح. يفعل الذوق الاستعمالي ذلك لأنه يكره توالي أربعة متحركات فيما هو كالكلمة الواحدة، وهذا الإسكان ملحوظ في الإسنادات الآتية:
1- إسناد الماضي إلى تاء المتكلم نحو: ضربتُ.
2- إسناد الماضي إلى تاء المتكلم نحو: ضربنْا.
3- إسناد الماضي إلى تاء المخاطب نحو: ضربْتَ.

ص299

4- إسناد الماضي إلى تاء المخاطبة نحو: ضربتِ.
5- إسناد الماضي إلى ضمير المخاطبين نحو: ضربتما.
6- إسناد الماضي إلى ضمير المخاطبين نحو: ضربتم.
7- إسناد الماضي إلى ضمير المخاطبات نحو: ضرَبْتُنَّ.
8- إسناد الماضي إلى ضمير الغائبات نحو: ضربن.
وكل صيغة من هذه أوجدها الاستعمال كذلك منذ البداية، فلم تكن الصيغة مفتوحة اللام على الألسنة ثم سكنت لأمها، بل الصيغ المفتوحة اللام موجودة أيضًا ويمكن رؤيتها نحو: ضرب، ضربت، ضربا، ضربتا؛ فالنظام يقرر أن الفتح للجميع، والاستعمال يوزع الصيغ بين الفتح والإسكان بحسب كراهية توالي المتحركات.

ص300

 

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 12634
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 13157
التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 12287
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 16878
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 13887
شبهات وردود

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 5494
التاريخ: 13 / 12 / 2015 6486
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 6250
التاريخ: 30 / 11 / 2015 6139
هل تعلم

التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 3436
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 3565
التاريخ: 5 / 4 / 2016 3624
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 3577

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .